يا ساسة العالم كفاكم نباح وعويل

أمنية عبدالله

12:14 م

الأحد 09/يوليه/2017

 
ياساسة االعالم كم من شهيد راحل وكم من شهيد حى ؟هل إكتفيتم من دماء البشر أم مازلتم تتعطشون للمزيد ، ياساسة العالم هنا طفل فقد أبيه وهنا أم فقدت قطعة من القلب والروح هنا أب يترجى من صلبه ولد ليمتد جذوره فى الحياة، رحل وأنتم مازلتم تتبادلون المناصب والسلطة تضربون عرض الحائط بالفقراء والمساكين تتلذذون وأنتم جالسون فى مأمنكم لا تنظرون للشعوب التى تداس بالآقدام من أفعالكم تلهثون وتنبحون كما ينبح الكلاب فى ليالى شديدة السواد ربما خوفا من مايحيط بكم وربما لآنكم لا تنظرون حولكم ولآن قلوبكم ماتت وعقولكم فقدت صوابها، ياساسة العالم أنتم لا تصنعون مجد لبلادكم بل تصنعون مجد مزيف لآنفسكم كى يكتب التاريخ إنجاز لكم على دماء من يرحلون للسماء ، التاريخ لايتجمل ولا يكذب التاريخ سيتحدث ويسرد مافعلتموه مع شعوبكم من منهم بات بالا طعام ولا مسكن ولا ملبس،من منهم بات بالا مأمن ، من منهم دعا رب السماء أن يأخذ له حقه الضائع منكم، ياساسة العالم يكفى مانحن فيه ،قتلت بداخلنا طاقات لم تعد تثمن ولا تغنى ، نحن الجيل الذى لم يرى النور منذ ولادته ، وكان الله بنا لطيفا، نحن الجيل الذى يخاف على أبنائه من الجهل والسفهه والرجعيه والتخلف ، نحن الجيل الذى يخاف على الآرض والعرض والزرع والبقاء للحريه، نحن الجيل الذى لم يجد من يعينه على الحياة، نحن الجيل التى سالت دماء أجدادة على الآرض وكنا نعرف جيدا من هو عدونا ولمن توجهه الضربة ، اليوم نحن لانعرف الضربه من أين تأتى لفلذات أكبادنا اللذين يدافعون عن حدود بلادهم ، كم شهيد راحل وكم من شهيد حى يتمنى الشهاده فى ظل مانحن فيه ومايحيط بنا من دمار للشعوب ،العراق سوريا ليبيا من المسئول عن خراب هذة الدول وتشريد شعوبهم كم قلب انفطر وكم قلب مات كمدا وكم امرأة فقدت عزريتها من أجل أن تنجو بأسرتها ، وأنتم جالسون فى قصوركم تتبادلون المناصب ، إن الله ينظر الى عبادة الضعفاء منهم والمتكبرين وسيحاسب الله كل على فعلته وسيجازى من يستحق الجزاء، ياساسة العالم كفاكم نباح وعويل ، ياعرب أفيقوا "فى اتحادكم قوة" يهابها من لا دين له ولا مله، يهابها الخونه وسافكى دماء البشر اللذين يدافعون بأسم الدين ، الله برئ منكم ومن أفعالكم ومن مناصبكم ،
ads
ads
ads

من تتوقع أن يفوز برئاسة الأهلي؟

محمود الخطيب
78%
محمود طاهر
20%
شخص آخر
2%
ads
ads
ads
<