نداء الى السيد رئيس الجمهورية.. الطفلة جنى تحتاج الرحمة

مصطفى ابو زيد

04:43 م

الأربعاء 12/يوليه/2017

 
منذ يومين وأجتاحت وسائل التواصل الاجتماعى قصة الطفلة جنى المصابة بالسرطان ومدى معاناة والدها فى الذهاب اكثر من مرة للعديد من الأطباء والمستشفيات الذين قرروا عن علاجها بطبيعة الحال لا يتوفر الإ بمستشفى 57357 التى صارت الجهة التى يشد اليها الرحال نظرا لوجود الاجهزة المتطورة والأطباء المؤهلين من الناحية العلمية للتعامل مع حالات السرطان والتى نشاهد اعلاناتها المتكررة على كافة وسائل الاعلام المسموعة والمقرؤة فى نسب الشفاء التى أقتربت الى حد كبير من نسب الشفاء العالمية وخلال شهر رمضان الماضى شاهدنا مدى تأثرنا وإنبهارنا باستقبال الحالات وعلاجها بالمجان دون دفع اى تكاليف نهائيا وان المستشفى قائمة على أموال الصدقات والتبرعات التى تأتى من جميع الجهات وحتى المواطنيين العاديين لمدى علمهم أنها تصب فى مصلحة المصريين ككل دون تفرقة فالغنى والفقير يتم علاجه بداخل المستشفى من منطلق طبى بحت ولكن ما صدمنى هو ما تابعته خلال اليوميين الماضيين عن رحلة العذاب والمعاناة والإنكسار التى يواجهها والد الطفلة جنى فحتى كتابة تلك السطور فقد توجه الى المستشفى خمس مرات وفى كل مرة يتم رفض استقبال الطفلة للعلاج مع العلم ان المستشفى تستقبل جميع الحالات دون استثناء للعلاج , مع العلم أن الطفلة جنى حالتها الصحية تحتاج الى متابعة سريعة للعلاج لانها قامت بعمل العديد من العمليات وجلسات علاج وعند تتبع سبب رفض المستشفى لحالة الطفلة جنى كان السبب الرئيسى انها كانت تعالج خارج المستشفى ولابد من معرفة تاريخها المرضى منذ الاصابة بالسرطان وما أتبع معها من نظام علاجى وحاليا الطفلة حالتها متدهورة لأنها مصابة بسرطان فى المخ , فهل هذا يمنع المستشفى من استقبالها والكشف عليها ومتابعة حالتها والبدء فى علاجها بالطريقة السليمة إذا ما كانت ترى المستشفى أن العلاج الذى كانت تتبعه لايناسب حالتها او أثر بشكل كبير على تدهور حالتها الصحية هل هذا يعطى الحق لادارة المستشفى التى ينظر لها الشعب المصرى ككل على أنها الملجأ والمنقذ من براثن هذا المرض اللعين الذى يقضى على أحلام الطفولة والبراءة , لماذا تغلق الباب فى وجه والد الطفلة جنى أو اى شخص أخر يعانى ويتألم جراء هذا المرض الفتاك وتزيد من شقائهم ومعانانهم أرجو أن تتراجع إدارة المستشفى عن قرارها برفض تلك الحالات التى لم تأتى إليهم من البداية للعلاج كما أرجو من سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى أن يشمل تلك الحالات رعايته واهتمامه والتى تدخل ضمن منظومة الإهتمام بصحة المواطن المصرى ونحن على يقين بأنكم سيادة الرئيس انك حريص كل الحرص على صحة وسلامة الشعب المصرى
ads
ads
ads

من تتوقع أن يفوز برئاسة الأهلي؟

محمود الخطيب
78%
محمود طاهر
20%
شخص آخر
2%
ads
ads
ads
<