تحذير هام| منها«عيب ومؤلمة».. مفاهيم خاطئة تفسد العلاقات الحميمية

01:12 ص

الإثنين 17/يوليه/2017

بلدنا اليوم
 
في مجتمعنا الشرقي سادت العديد من الأفكار التي تجعل الحياة الزوجية عبارة عن «كابوس»، وذلك عم جهل فادخ للأسف بعلم الجنس من قبل المتعلمين قبل غيرهم، وكثيرًا ما تستمع إلى هذه المعتقدات وقد تكون من أحد أفراد عائلتك.

ونرضد لكم خلال السطور التالية، أبرز هذه المفاهيم الخاطئة:
1- تربية البنت طوال عمرها على فكرة أن العلاقة الجنسية عيب وخطأ.

2- سماع كلام الصديقات أن العلاقة الجنسية مؤلمة وستنزف الكثير من الدماء.

3- الاعتقاد بأن الزوجين معمول لهما سحر أو عمل، وللأسف يتنشر هذا المعتقد بشكل كبير بين المتعلمين.

4- التشخيص الخاطئ لبعض أطباء النسا والتوليد بأن الزوجة تحتاج لعملية توسيع المهبل أو أن غشاء البكارة لديها يحتاج عملية للفض.

5- حديث بعض الأصدقاء للزوج بأن الاستمتاع بالعلاقة الجنسية يرجع لطول المدة، وبالتالي يلجأ لتناول الترامادول، ولأنه يسبب ارتخاء العضو الذكري، فيأخذ بجانبه دواءً يزيد عملية الانتصاب.

ويؤكد أطباء النساء، أن هذه المعتقدات الخاطئة التي ينشأ عليها البنات تكسبها توتر الخوف من العلاقة الحميمية في بداية الزواج، وبناءً عليه تصاب بالتشنج المهبلي، وبالتالي غلق عضلات الحوض وضيق المهبل، وتبدأ الزوجة في رفض العلاقة تمامًا.
ads
ads
ads

تعديل الدستور المصرى

اوافق على التعديل
13%
لا اوافق وسيضر بالاستقرار فى ا
63%
غير مهتم
13%
اوافق بتعديل مواد مدد الرئيس
11%
ads
ads
<