تفاصيل صفقة «نص الليل» بين طاهر وزوجة رئيس «فيفا»

أسامة قديس - أسامة العربى

03:39 م

السبت 12/أغسطس/2017

بلدنا اليوم
 
ما زالت أجواء انتخابات النادى الأهلى تلقى بظلالها فى الفترة الأخيرة، خاصة أن المنافسة ستكون ساخنة وقوية بين محمود طاهر رئيس مجلس إدارة النادى الأهلى الحالى، ومحمود الخطيب أسطورة القلعة الحمراء، الذى يلقى مساندة قوية من أنصار صالح سليم.

وهناك بعض الملفات تهدد محمود طاهر فى الانتخابات، ويحاول أنصار الخطيب استغلالها لإسقاط رئيس القلعة الحمراء الحالى، ومن أهم تلك الملفات قضية اللاعب الإيفوارى سليمانى كوليبالى الذى هرب من النادى الأهلى بعدما حصل على مبلغ كبير بالدولار، ويطالب بفسخ عقده مع القلعة الحمراء، وهناك شكوى مقدمة من مجلس إدارة الأهلى ضد اللاعب فى الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، حتى يحافظ النادى الأحمر على حقوقه.

ومخاوف طاهر تنحصر فى عدم حسم القضية من جانب "فيفا" قبل الانتخابات المقبلة، وفى هذه الحالة سيتم استغلالها ضد رئيس الأهلى، لذا فقد حاول محمود طاهر استغلال نفوذه فى الفترة الأخيرة للوصول إلى حل للأزمة مع كوليبالى قبل المعركة الانتخابية.

وعلمت «بلدنا اليوم» من مصادرها الخاصة، أن الأيام الماضية قد شهدت انفراجة فى الأزمة حيث قام كامل أبو على رئيس نادى المصرى البورسعيدى السابق ورجل الأعمال المعروف والصديق الشخصى لمحمود طاهر بترتيب جلسة بين رئيس الأهلى الحالى وزوجة الإيطالى جيانى إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا»، خاصة أن زوجة رئيس "فيفا" لبنانية الأصل وهى السيدة لينا الأشقر، والتى ترتبط بأعمال تجارية ومشروعات خاصة بينهما فى سويسرا مع كامل أبو على.

وبالفعل اضطر محمود طاهر للسفر فى منتصف الليل إلى سويسرا من أجل الاجتماع مع لينا الأشقر، بعدما علم من كامل أبو على بموعد الجلسة، وتم التقاء الثلاثى فى أحد فنادق سويسرا، وشهدت الجلسة حديث محمود طاهر مع زوجة رئيس "فيفا" بضرورة إقناع الإيطالى جيانى إنفانتينو بحسم ملف قضية الأهلى مع اللاعب الايفوارى الهارب سليمانى كوليبالى.

وقام طاهر بشرح الظروف الانتخابية التى تحتم عليه الفصل فى هذه القضية قبل موعد الانتخابات المقبلة، وقام كامل أبو على بالتوسط أيضا لمحمود طاهر لدى لينا الأشقر حتى تبلغ زوجها بالأمر.

السيدة اللبنانية وعدت محمود طاهر بإقناع زوجها الإيطالى جيانى إنفانتينو رئيس "فيفا" بحسم الملف، خاصة أن النادى الأهلى يضمن حصوله على حكم ضد اللاعب، وانتهت الجلسة بالموافقة بين الأطراف الثلاثة على تلك الصفقة، خاصة أن لينا الأشقر تحاول الشراكة مع محمود طاهر رئيس النادى الأهلى فى مشروعات خاصة، بعد علمها أن رئيس الأهلى يعمل فى مجال البترول، والأشقر معتادة على الشراكة مع رجال الأعمال العرب خاصة المصريين، مستغلة منصب زوجها الإيطالى جيانى إنفانتينو كرئيس للاتحاد الدولى لكرة القدم.
<