عدلي القيعي: الأهلي تم اختراقه في عهد «طاهر» (حوار)

أسامة قديس

04:17 م

السبت 23/سبتمبر/2017

بلدنا اليوم
 
عندما تبحث عن أسرار النادى الأهلى، لا بد أن تذهب إلى الصندوق الأسود وتفتش فى خباياه، ولأن عدلى القيعى هو الصندوق الأسود للقلعة الحمراء، فقد حرصت «بلدنا اليوم» على الالتقاء به خاصة أن النادى الأهلى مقبل على فترة صراع رهيب فى الانتخابات القادمة، متمثلة فى النظام السابق وهو الأسطورة محمود الخطيب أحد أنصار الراحل صالح سليم، والنظام الجديد وهو محمود طاهر الذى تحدى توريث الحكم فى الأهلى، وانتزع الرئاسة فى القلعة الحمراء فى الانتخابات الماضية، ولا يزال يواصل تحديه.

عدلى القيعى أحد شهود العيان على مجد النادى الأهلى فى العصر السابق، وكان أحد صناع القرار فى القلعة الحمراء، وعلاقته القوية مع كل من صالح سليم وحسن حمدى، جعلت منه المحامى والمدافع الأول عنهم داخل جدران قلعة الجزيرة، وبين الماضى والحاضر، فقد فتح الصندوق الأسود قلبه وأباح بالأسرار المكتومة.

ولأجل التعرف على عدلى القيعى، فقد عمل مدير عام النادى الأهلى فى الفترة بين 1993 إلى 1998 المتحدث باسم النادى الأهلى فى الفترة بين 1993 إلى 1998 أنشأ أول إدارة فى مصر للتسويق والاستثمار الرياضى، بهدف تحويل النادى إلى شركة على غرار الأندية الكبرى، من عام (2001 ) عمل مسئولا عن انتقالات اللاعبين وتطبيق نظام الاحتراف بالنادى الأهلى ومستشارا للجنة الكرة بالنادى الأهلى لشئون الاحتراف وانتقالات اللاعبين، شارك فى إنشاء شركة الأهلى للإنتاج الإعلامى بهدف امتلاك أول قناة تليفزيونية خاصة بالنادى، وهو المشروع الأول من نوعه فى مصر، بالإضافة إلى تسويق حقوق النادى (الشعار واللون والاسم والتاريخ والنجوم وكل أنشطة النادى الرياضية والثقافية)، شارك بتسجيل العلامة التجارية والملكية الفكرية تمهيدا لحفظ حقوق النادى التى يتم اختلاسها بطرق غير شرعية من قبل الآخرين والدفاع عنها، وهو ما قامت به إدارة التسويق والاستثمار الرياضى من خلال مستشاريها القانونى والتسويقى فى كثير من الحالات، شارك فى إنشاء شركة الأهلى الرقمية للإدارة الإعلامية ADM لإدارات القنوات التليفزيونية وتسويق بعض الحقوق.. "بلدنا اليوم" التقت القيعى، ليتحدث بكل شجاعة وجراءة عن العديد من الموضوعات الشائكة، وسر غضبه بسبب الخطيب ولجان محمود طاهر الإعلامية والعديد من الأزمات التى تواجه الأهلى مؤخرا، بجانب رأيه أيضا فى الأزمات العديدة التى تلاحق النادى الأهلى مؤخرا، فإلى الحوار:


-كيف ترى نسبة حضور أعضاء الجمعية العمومية فى كل من أندية الأهلى والزمالك والجزيرة، من أجل التصويت على اللائحة الجديدة؟

فى البداية أحب أن أتوجه بالتهنئة إلى نادى الجزيرة، باكتمال النصاب القانونى لجمعيته العمومية، بما يقرب من 19 ألف عضو، ولم يصعد المجلس الأمور لإقامة الجمعية على يومين، الجمعيات العمومية كانت يوما تاريخيا فى أندية الجزيرة وهليوبوليس والزمالك، وكان يوما تاريخيا فى النادى الأهلى.
ناديا الزمالك والأهلى لديهما ظروف خاصة، فلو دخلت الجمعية العمومية وأنت مشتت بأزمات أخرى، فلن تنجح فى الحشد الكافى، والحقيقة أنا مشفق على النادى الأهلى فيما هو قادم.

-ما تعليقك على أزمة الأهلى ووزارة الشباب واللجنة الأوليمبية بشأن اللائحة الاسترشادية؟

كان يجب أن يمتثل محمود طاهر رئيس النادى الأهلى للائحة الاسترشادية، ثم الامتثال إلى اللائحة الخاصة، فكيف يكسر أى مسئول أى قانون طالما أنه لا يعجبه، أنا لست مع رئيس الأهلى فى هذا القرار وأنتقده أيضا للبند الذى وضع فى لائحة النادى وهو خاص ببيع كرة القدم لأى شخص، ومن الممكن أن يشترى أى شخص أسهما فى قطاع الكرة بالنادى دون الرجوع للجمعية العمومية.

-هل تفكر فى خوض انتخابات الأهلى الفترة القادمة؟ 

لا أفكر فى خوض انتخابات مجلس إدارة النادى، فى الفترة المقبلة، وأرجو أن لا تضطرنى الظروف لخوض انتخابات النادى الأهلى فى الفترة الحالية، وأريد أن أعيش حياتى فى سلام بعيدا عن أى أمور تنافسية وأسعى إلى العيش فى هدوء، أرجو أن لا تضطرنى الظروف لخوض الانتخابات.. محدش هياخد منى كلمة فى هذا الموضوع غير فى التوقيت اللى أنا عايزه، لو مافيش حد هانزل الانتخابات مافيش حاجة اسمها تزكية فى الأهلى، المجلس الحالى على سبيل المثال عارف إن هيتم تقييمه من جانب الجمعية العمومية، وبالتالى لازم يكون بصورة صحيحة أمام جمعيته حتى يضرب به المثال.. لا يمكن أن لا تشهد انتخابات الأهلى القادمة أقل من 3 أسماء أقوياء، ولو مش كده يبقى بلاها وبلاش تضييع وقت وانتخابات، إحنا ليه بنعمل كده فى موسم الانتخابات، يعنى كل موسم انتخابات نقول فى قصور هنا وانحراف هنا ما نقول كتر خيرهم، الكابتن صالح سليم عندما كان يخوض انتخابات الأهلى طالبه البعض بإعلان برنامجه الانتخابى، وقال حينها برنامج إيه، هو أنا معايا فلوس، إحنا هنكدب على بعض، مافيش فلوس، لكن سأعمل ما لا تحلمون به، وبالفعل حقق ذلك، جدد فريق الكرة وأنشأ أهلى مدينة نصر واشترى قطعة أرض بنى عليها الأهلى بمدينة السادس من أكتوبر.

-وهل كان محمود طاهر قديرا برئاسة النادى الأهلى وخلافة صالح سليم؟
 
المهندس محمود طاهر كان يسير بخطى ثابتة فى أول سنتين بالنادى الأهلى، ولكن فى السنة الأخيرة زادت الأمور عن الحد، وزاد اختراق النادى، متى كان الموظفون يشاركون فى انتخابات الأهلى، فى الماضى كنت أمنع الموظفين من الخروج من مكاتبهم أثناء الانتخابات، وكانت هناك جزاءات على الموظفين فى حالة اختراق القرارات، نسبة نجاح المهندس محمود طاهر فى فترة ولايته من الناحية المالية، تصل إلى 80%، ولكن نسبة النجاح من ناحية قيم ومبادئ النادى 10% فقط، لأنه غير ملتفت لقيم ومبادئ النادى، "هو الأهلى وصل إلى نادى القرن إزاى، ما كل ده من مبادئ وقوانين وضعت من أول يوم، هو ليه الأهلى عمل الثورة الإنشائية دى كلها ما عشان الجمعية العمومية عايزه كده والمجلس الجديد اللى هييجى بعد ده مطالب يعمل كده، وبالتالى هتكون المنافسة شرسة".

-كيف ترى النادى الأهلى فى عهد صالح سليم، وكيف تراه فى عهد محمود طاهر؟ 

كنت مدير المطبخ الانتخابى للأسطورة صالح سليم ولم نجد أو نر ما يحدث حاليا، هناك بعض الأشخاص الزملكاوية يؤثرون على قرارات مجلس الإدارة الحالى برئاسة المهندس محمود طاهر أسامة خليل صديق محمود طاهر، مافيش جدال هنجادل ليه محمود طاهر بيقول أسامة خليل صاحبى وبنطلع نصطاد سمك بالليل ونتعشى، ولا بد أن لا يدخل الأهلى إلا ضيفا أو لإجراء حوار صحفى، ولا يمكن أن يؤثر فى النادى ولا يدلى بدلوه، ويهاجم أى شخص يختلف معه رئيس الأهلى "يا راجل ده مرمط مجلس الأهلى اللى كان مع محمود طاهر نفسه لما قالوا مش عايزين نتعين ليه كل ده".

-ولماذا تعتبرهم زمالكاوية وهم مستشارو رئيس النادى الأهلى؟

جلست مع مجموعة الإعلاميين الزملكاوية المخترقين النادى، والذين يقولون إنهم أهلاوية أكثر من عدلى القيعى، وسألتهم من هو نادى القرن، فلم أتلق إجابة ولن أتلقى إجابة، فمن هم بقى، هو كل ما واحد يضايق محمود طاهر، يتشتم ويتمرمط، إحنا ماحدش يقدر يخدشنا، ما نابليون ضرب أبو الهول بالمدافع خربشله مناخيره، الفقاقيع تنتهى ويظل أبو الهول صامدا سمعته هى اللى سابقة، الأقربون من محمود طاهر يدافعون عن طاهر فقط ولا يدافعون عن الأهلى لأنهم يحبون محمود طاهر ويهمهم محمود طاهر مش الأهلى، هو أنا ليه خايف أقول أنا مع محمود الخطيب لأنى عارف إنى هتشتم، لا بد من التواصل مع جماهير الأهلى لتنمية شعبيتها وهذا ما فعلته برفقة صديقى إبراهيم المنيسى فى ملك وكتابة، وكنا ندافع عن قضايا الأهلى، وكنا لا نخوض قضية نعلم أننا سنخسرها، لذلك لم نخسر قضية وكنا ندافع من أجل الأهلى فقط، "الناس عرفتنا منين ما هو من ملك وكتابة، وعرفت أساطير الأهلى منها، فأنا لا أنساق ورا ما يسبنى، لو أنا ماشى فى الشارع وطلع عليا عيل صغير عنده 14 سنة راكب توك توك وشتمنى وجرى هانزل من العربية أضربه، الشتام يشتم نفسه.

-كيف ترى انتخابات الأهلى المقبلة هل الأهلى يمر بحالة استقرار حاليا؟ 

لا يمكن ربط استقرار النادى الأهلى بالانتخابات، وأتمنى أن يترشح 5 مسئولين لرئاسة مجلس إدارة النادى، كنت أتمنى أن يدخل محمود طاهر والخطيب فى قائمة واحدة بانتخابات النادى الأهلى، ولكن هذا الأمر مستحيل أن يحدث، سأحكى قصة لن أقولها من قبل، أنا ساندت كمال حافظ فى انتخابات الأهلى فى الفترة الماضية، وأخطرت عبده صالح الوحش بهذا الأمر، وتقدمت باستقالتى له، ولكنه كان يرى أن كمال حافظ يستحق الرئاسة، وعند نجاح الوحش عملت معه فى مجلسه. النادى الأهلى هو من طبق الديموقراطية فى مصر، ولكن المجلس الحالى يصدر للجماهير مبدأ الاختراق، وهذا شىء جديد على النادى، ونتعرض للسب والشتائم من قبل موظفى الأهلى، عبر الفيسبوك.. البيه مدير أمن النادى فى الجزيرة، يسبنا على الفيسبوك، ولو كان الراحل صالح سليم حيا، لما استمر هذا المسئول فى النادى لمدة 5 دقائق.

-من سيدعمه عدلى القيعى فى انتخابات الأهلى القادمة؟ 

لم أعلن حتى الآن عن الطرف الذى سأسانده فى انتخابات النادى المقبلة، سواء المهندس محمود طاهر، أو النجم محمود الخطيب، انتخابات النادى المقبلة سوف تشهد ترشح شخصين أو ثلاثة أقوياء على منصب الرئيس، ماذا لو ساندت طاهر أو الخطيب أو أى شخص فى الانتخابات المقبلة، هل يغضب منى الطرف الآخر، لقد كانت علاقتى طيبة بكافة القوى المتصارعة على منصب الرئاسة فى النادى فى وقت سابق، ولم يغضب منى أحد.

-ما رأيك فى رحيل حسام غالى من النادى الأهلى؟ 

حسام غالى، اتخذ قرارا سليما بالرحيل عن النادى إلى النصر السعودى فى هذه الفترة، فالظروف التى مر بها حسام غالى، تجعله يتخذ القرار السليم، وهذا ما يحدث فى أى بيت قائلاً: "إذا اختلف أى طرفين فى البيت، فيخرج أحدهما لإراحة ذهنه، والذهاب إلى المصيف لتنقية الأجواء، ثم العودة مرة أخرى، لتعود العلاقات إلى سابق عهدها، وهذا ما حدث مع حسام غالى".

-هل ترى أن متعب لا بد هو الآخر أن يسير على خطى حسام غالى؟ 

يا عماد يا متعب ماتبصش على إنك تاخد فرصة، إنت قاعد على الدكة كده منورها، إنت أخدت فرصتك كاملة ومش محتاج تقييم، إنت تاريخك كبير كبير جدا.

-احك لنا عن كواليس مفاوضاتك إبان وجودك فى الأهلى وأصعب لحظاتك، ومن اللاعب الذى أرهقك كثيرا قبل ضمه؟ 

أكثر صفقات أخذت منى وقتا طويلا فى المفاوضات هما صفقتا أحمد حسن ومحمد بركات، تفاوضت مع بركات وأحمد حسن لمدة تتراوح بين 9 سنوات إلى 12 سنة، وكنت أقول لهما لن أترككما حتى ترتديا الفانلة الحمراء، وحزنت لأنى لم أتعاقد مع بيندكت مكارثى، فقد رشحته للانتقال إلى الأهلى، وطلب ناديه 250 ألف دولار، وعندما تحدثت مع النادى بعد أسبوعين، أخطرنى رئيس النادى أنه يختبر فى أياكس الهولندى، وبالفعل تعاقد معه النادى الهولندى، وتم بيعه بعد عام واحد إلى أرسنال الإنجليزى، ولو ارتدى قميص الأهلى لحقق تاريخا كبيرا.. الحضرى لم يرهقنى على الإطلاق لأن كل شىء بالنسبة له هو المال إذا عرضت عليه مبلغا كبيرا سيجدد على الفور وكنت أتعامل معه كذلك.

-موقف لن تنساه أثناء ضمك لاعبا أو عندما كنت تتفاوض مع اللاعبين من أجل ضمهم للأهلى أو التجديد؟ 

لن أنسى واقعة مع الراحل محمد عبد الوهاب ظهير أيسر النادى، الذى توفى يوم 31 أغسطس عام 2006، فعندما كنا نجدد العقد معه، أحضر معه شخصا يقول عنه خاله، ولكنه فى الحقيقة ليس خاله، وكتبت الشيك الخاص به، كمقدم للتعاقد، ولكن بعد ثلاثة أيام توفى وأثناء الحصول على المتعلقات الخاصة به من المستشفى ليلة وفاته، وجدوا الشيك الذى حصل عليه، منى والذى كانت قيمته ثلاثة ملايين جنيه فى محفظته الخاصة، فلم يجدد للأهلى من أجل المال، ولكنه حبا فى النادى الكبير لأنه رفض صرف الشيك، خاصة أنه دخل المستشفى بعد تجديد تعاقده بنحو 3 أيام.

-ماذا تقول لكل من حسن حمدى ومحمود الخطيب؟

أقول لحسن حمدى أنت الأب الروحى للنادى الأهلى كما كان صالح سليم فى حياته الأب الروحى لنا.
أما الخطيب فأريد أقول له إما أن تعلن ترشحك للانتخابات، أو تعلن عدم ترشحك للانتخابات، وتريحنا.

ads
ads

من تتوقع أن يفوز برئاسة الأهلي؟

محمود الخطيب
78%
محمود طاهر
17%
شخص آخر
5%
ads
ads
ads
<