مجلس الوزراء ينفي 5 شائعات

05:40 م

الخميس 12/أكتوبر/2017

بلدنا اليوم
 
رصد مركز المعلومات ودعم واتخاذ القرار بمجلس الوزراء، الموضوعات المثيرة للجدل على شبكات التواصل الاجتماعي وعلى المواقع الإخبارية المختلفة ومتابعة ردود الأفعال وتحليلها، بهدف توضيح الحقائق حول تلك الموضوعات، فقد تم رصد الشائعات والموضوعات التالية خلال الفترة من 6 حتى 12 أكتوبر 2017.

وفاة مواطنين بحمى الضنك
تداولت العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، أنباء عن وفاة عدد من المواطنين نتيجة إصابتهم بمرض حمى الضنك المنتشر بمدينة القصير بمحافظة البحر الأحمر.

وتواصل المركز مع وزارة الصحة والسكان, التي نفت وجود أي حالات وفاة بين المواطنين المصابين بمرض حمى الضنك بمدينة القصير بمحافظة البحر الأحمر.

وأوضحت الوزارة أن هذا الموضوع بدأ في 13 سبتمبر الماضي، بتردد عدد من الحالات المصابة بالحمّى على العيادات والطوارئ بمستشفى القصير المركزي, وعلى الفور أرسلت فريق من قطاع الطب الوقائي للوقوف على الحالة الصحية بمدينة القصير، وسحبوا عينات سواء من المصابين أو من البعوض واليرقات المسببة للحمى.

وكشفت نتائج تحاليل العينات للمصابين- والتي تم إجراؤها بالمعامل المركزية ‏بالقاهرة- أن الفيروس الذى أصاب الحالات هو المسبب لحمّى الدنج وهو من أضعف الفيروسات، وأن الوزارة بصدد الانتهاء من وجودة نهائياً خلال فترة قريبة جدًا.‏

وأشارت الوزارة إلى أن عدد الحالات المصابة بهذه الحمى, بلغت 245 حالة، خرج منهم 210 حالة، ومتبقي 35 حالة تحت العلاج, مؤكدة أن هذه الحالات ظهرت في مدينة القصير فقط بمحافظة البحر الأحمر, ‏ويرجع ذلك لصعوبة وصول المياه للمواطنين والتي يتم ضخها يوم واحد في الأسبوع مما يجعلهم ‏يقوموا بتخزين المياه بخزانات غير سليمة تتخذ منها البعوضة بيئة خصبة للانتشار. ‏

وأوضحت الوزارة أن هذه الحمى نتيجة فيروس ضعيف يسمى "الضنك" وتسببه ‏بعوضة تسمى "ايداس ايجبتياي"، وتنتهي دورة الفيروس في جسم الإنسان خلال أسبوع على ‏الأكثر، مشيرة إلى أن أعراضه تشبه أعراض نزلة البرد، من حيث إرتفاع درجات الحرارة، ‏والصداع، وآلام بالعضلات والمفاصل وفم المعدة، لافتة إلى أنه يتم إجراء تحليل ‏PCR‏ لجميع ‏الحالات المشتبه في إصابتها وهو تحليل أكثر دقة للتأكد من إصابتها من عدمه، وعلاجه هو ‏‏"‏paracetamol‏" خافض للحرارة، ومن يصاب بألام في المعدة يتم صرف "‏zantac‏" زانتاك له. ‏

وتابعت الوزارة بأنه تم وضع خطة شاملة للحد والقضاء على هذه الحمى من خلال ثلاث ‏محاور، أولها قصيرة الأجل وتعتمد على تقديم العلاج اللازم بالمستشفيات والوحدات الصحية ‏للمرضى المصابين والمشتبه بإصابتهم.

وثانيًا هي متوسطة الأجل ويتم خلالها استكمال شبكة الصرف ‏الصحي لمدينة القصير، وثالثاً وهي طويلة الأجل وتشمل إنشاء محطتين لتحلية مياه الشرب بمدينتي ‏القصير وسفاجا، للتغلب نهائياً على ظاهرة تخزين المياه بالخزانات والتي هي السبب الرئيسي لظهور ‏هذه الحمى, مشيرة إلى أن ما تم اتخاذه من قبل الوزارة هو توفير كافة الأدوية السابق ذكرها، ‏بالإضافة إلى توفير المستلزمات الطبية من كانيولات وأجهزة وريدية وسرنجات بكميات وفيرة ‏وتوزيعها على المستشفيات والوحدات الصحية لعلاج من يشتبه في إصابتهم بالمرض، موضحة أن ‏هذه الحمى علاجها الوحيد هو علاج هذه الأعراض السابقة فقط، ولا يوجد ما يسمى بترياق أو مصل ‏لحمى "الضنك", مناشداً المواطنين بعدم الانسياق وراء هذه الأدوية، لعدم إستغلالهم.

وذكرت الوزارة أنه من ضمن الإجراءات التي تم اتخاذها أيضاً للحد من انتشار هذه الحمى ‏هو تشكيل فريق وقائي من الوزارة وبالتعاون مع المديرية لفحص خزانات المياه بالمنازل والمشربيات ‏والأبيار، والتأكد من تغطيتها بأغطية من الفايبر، كما تم مكافحة البعوض اليرقات عن طريق الرش ‏بالمبيدات "الصحة العامة" داخل المنازل وخارجها، والمياه الجوفية, كما تم تجفيف جميع تجمعات ‏المياه العذبة، وتبخير الشوارع والمنازل، بالإضافة إلى تفريغ المياه الراكدة بجميع طرق القصير، ‏وتغطية بالوعات الصرف الصحي "الطرنشات"، وتطهير 2197 خزان مياه، علاوةً على تغيير 143 ‏خزان غير صالحين، كما تم إرسال خبراء من معهد بحوث الحشرات للتعامل مع البعوض، مشيرة إلى أنه تم تنظيم حملات توعوية للمواطنين بالتعامل ‏مع هذه الحمى، والطرق الواجب إتباعها لتجنب الإصابة.

وأشارت الوزارة إلى أن هذه الحمى ‏غير معدية ولا تنتقل من إنسان لآخر سواء عن طريق المخالطة أو اللعاب أو الأكل أو الشراب، ‏ولكنها تنتقل فقط من خلال لدغ البعوضة الناقلة للمرضى من مصاب لأخر سليم، مؤكدة أن الوزارة ‏تتعاون مع جميع الجهات المعنية، من أجل اتخاذ التدابير اللازمة لإنهاء هذه الحمى والقضاء على ‏انتشار البعوضة في أقل مدة زمنية ممكنة.

ولفتت الوزارة أنها ليست هذه هي المرة ‏الأولى التي تتعرض لها مصر لحمى الدنج، مشيرة إلى ظهورها بمدينة ديروط بمحافظة أسيوط بشهر ‏أكتوبر 2015، وتم السيطرة عليها خلال شهر واحد فقط، وجميع المرضى تماثلوا للشفاء، ولم تخلف ‏ورائها أي وفيات.

تخفيض حصص المخابز من الدقيق

كما أثير في العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، أنباء عن تخفيض وزارة التموين حصص المخابز من الدقيق المدعم، وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية, والتي نفت تلك الأنباء جملة وتفصيلاً, مؤكدة أن منظومة الخبز تسير وفق دورة الإنتاج ويتم تسليم القمح والدقيق للمطاحن والمخابز بانتظام ‏ويحصل كل شريك في المنظومة على حصص القمح والدقيق دون تغيير, ويتم تسجيل إنتاج الخبز ‏على النظام بشكل يومي, مشددة على أن رغيف الخبز المدعم خط أحمر لا يمكن ‏المساس به ‏وسعره محددة بــ ٥ قروش.‏

وأضافت الوزارة أن أرصدة القمح كافية لإنتاج الخبز حتى أول مارس من العام القادم، مؤكدة أن الهيئة العامة للسلع تتعاقد على شراء الاقماح من الخارج من خلال مناقصات ‏دولية لتعزيز الأرصدة بشكل مستمر‏‎.‏

وأوضحت الوزارة أنها تتابع بشكل منتظم دورة إنتاج الخبز ويتم إصدار تعليمات وتوجيهات لجميع ‏مديري المديريات على ‏مستوى الجمهورية، للرقابة المستمرة على جميع المخابز، والتأكد من ‏وصول كميات ‏الدقيق المدعم والمقررة دون تغيير.‏

عودة السياحة الروسية
تردد في بعض المواقع الإلكترونية المحلية والأجنبية وصفحات التواصل الاجتماعي، أنباء تفيد بترأس وزير الطيران المدني وفداً رسمياً لزيارة موسكو الأسبوع المقبل لحسم موقف عودة رحلات الطيران بين البلدين والتخفيف من حدة توتر العلاقات بين البلدين.

وتواصل المركز مع وزارة الطيران المدني, والتي نفت تلك الأنباء بشكل قاطع, مؤكدة أن كل ما نشر حول هذا الموضوع شائعات لا أساس لها من الصحة. 

وفي نفس السياق, نفت الوزارة وجود أي توتر في العلاقات بين مصر وروسيا, مؤكدة على قوة ومتانة العلاقات الثنائية بين البلدين وطابعها التاريخي الممتد وحرصهما على التعاون في العديد من المجالات ذات الاهتمام المشترك, وهو ما يجعل البلدين قادرتين على تجاوز أي عقبات قد تواجههما, مشيدة في الوقت نفسه بسعي البلدين المستمر نحو تعزيز وترسيخ علاقات التعاون بينهما وتنميتها وتطويرها على مختلف الأصعدة.

وعلى جانب آخر, أشارت الوزارة إلى أن السيد المهندس شريف فتحي, وزير الطيران المدن, قد قام بزيارة تفقدية للهيئة العامة للأرصاد الجوية وذلك للوقوف على استعدادات وقدرة الهيئة على مواجهة السيول من خلال التنبؤ بحالة الطقس والإنذار المبكر بالسيول, مشيرة إلى أن ذلك يأتي في إطار الجهود التي تبذلها الوزارة لاتخاذ ما يلزم من إجراءات بالتعاون والتنسيق الجيد مع كافة أجهزة الدولة المعنية لتجنب حدوث أي أزمات خلال الموسم الشتوي لهذا العام.

زي موحد لطلبة الجامعات
انتشر في العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء عن نية وزارة التعليم العالي فرض زي موحد للطلبة والطالبات داخل بالجامعات، وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي, والتي نفت تلك الأنباء تماماً, مؤكدة أن هذا الأمر لم يطرح من الأساس للنقاش أو الدراسة وأنها لم يصدر منها أي تعليمات فيما يتعلق بهذا الشأن.

وأوضحت الوزارة أن الجامعات المصرية ملتزمة بالأعراف والتقاليد الجامعية المعمول بها عالميًا فيما يخص كود الملابس، ويتم التعامل الفوري من جانب رؤساء الجامعات مع أي خروج عن الأعراف الجامعية.
وأضافت الوزارة أن جميع سياسات التعليم العالي والقرارات وتطورات الأنشطة المختلفة التي يشهدها يتم إعلانها رسميًا من خلال موقع الوزارة الإلكتروني وصفحتها الرسمية وكذلك البيانات الصحفية الصادرة عنها.

سرقة تمثال محمد عبد الوهاب
تداولت العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء عن سرقة تمثال الموسيقار محمد عبد الوهاب من مقره بباب الشعرية وذلك بعد نشر صوراً لقاعدة التمثال فارغة وتم تداولها بشكل مكثف من قبل مستخدمو "الفيس بوك"، وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة الثقافة, والتي نفت تلك الأنباء جملة وتفصيلاً, مؤكدة أن تمثال الموسيقار محمد عبد الوهاب, تم نقله بالفعل من مقره بباب الشعرية إلى معامل الترميم بقطاع الفنون التشكيلية التابع للوزارة، وذلك لإعادة ترميمه بعدما تعرض للتشويه خلال الفترة الأخيرة, موضحة أن كل ما تردد من أنباء عن سرقة التمثال شائعات لا أساس لها من الصحة.

وأضافت الوزارة أنه جاري العمل على ترميم التمثال حالياً, وأنه من المقرر الانتهاء من عملية الترميم في النصف الثاني من شهر أكتوبر ليعود إلى موضعه خلال الأيام الأولى ‏من شهر نوفمبر المقبل‏.

في سياق آخر, أعلنت الوزارة عن انطلاق برنامج تنمية جنوب الوادي, والذي يستهدف 11 قرية من قرى الصعيد، وقد انطلقت الفعاليات التي ينظمها صندوق التنمية ‏الثقافية في 3 قرى من قرى محافظة المنيا،‏ بالتعاون مع المحافظة، ووزارة الشباب والرياضة، ووزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، ووزارة التضامن الاجتماعي، والمجلس القومي للمرأة, وتستمر حتى 17 من أكتوبر الجاري, مشيرة إلى أن الفعاليات تشتمل على إقامة ورش تدريبية على عدد من الحرف التراثية المختلفة, بجانب عروض لفرق موسيقية وأفلام ومسرحيات وندوات توعوية وغيرها, ‏كما تنطلق فعاليات مشاركة مصر بمعرض الخرطوم الدولي للكتاب، في دورته ال13والذي ‏يستضيف مصر باعتبارها دولة ضيف شرف المعرض يوم 17 من الشهر الجاري.‏

وفي النهاية ناشدت الوزارة وسائل الإعلام المختلفة بضرورة توخي الدقة والحذر قبل نشر مثل هذه الشائعات التي قد تؤدى إلى بلبلة الرأي العام وإثارة غضب المواطنين.

ads
ads

من تتوقع أن يفوز برئاسة الأهلي؟

محمود الخطيب
78%
محمود طاهر
17%
شخص آخر
5%
ads
ads
ads
<