الأشقاء العرب يبعثون برسائل هامة للعالم من خلال عملية «درع الخليج»

مي وجدي

03:11 م

الإثنين 16/أبريل/2018

بلدنا اليوم
 
شاركت مصر مع 25 دولة عربية في فعاليات تدريب «درع الخليج» المشترك، والذي يعد الأكبر من نوعه في المنطقة من حيث عدد قوات الدول المشاركة والعتاد العسكري واستمر لمدة شهر، وكان لهالعديد من الأهداف المتمثلة في حماية مياه الخليج، ومضيق "هرمز" والحفاظ على المنطقة الشرقية، بالإضافة إلى تفعيل مفهموم العمليات العسكرية المشتركة التي تهدد المنطقة، وتبادل الخبرات في التخطيط والتفيذ، وابراز التجانس العسكري بين الدول المشتركة، ووحدة الصف، وتعزيز الترابط بينهم.

وأكد الخبراء العسكريين أن هذا التدريب المشترك كان له العديد من الرسائل الهامة، منوهين إلى أهمية المشاركة المصرية فيه، وتزامنه مع انعقاد القمة العربية في دورتها الـ 29 في مدينة "الظهران" بالسعودية، والتي عقدت أمس الأحد.

فأكد اللواء طيار ركن متقاعد عبد الله القحطاني الخبير العسكري ان تزامن تدريب «درع الخليج» المشترك مع القمة العربية هو حدث كبيرـ تشارك به عدد من الدول من ضمنهم السعودية ومصر، وهو صورة جديدة معبرة عن التعاون العربي الوثيق بين التمارين العالمة والدولية على الأرض العربية لمكاقحة الارهاب، مشيرًا إلى أنه يوضح التعاون بين الشعوب، وهو تمرين شامل دليل على ان الدول العربية تقود العمل لمكافحة الإرهاب على مستوى العالم .

وأضاف القحطاني أن العرب في موقف هجومي على هذا الداء العالمي، مؤكدًا أن العرب الأفضل في مكافحة الإرهاب ومطاردته.

وأوضح الخبير العسكري ان «درع الخليج» هو أضخم تدريب في المنطقة من حيث كثافة المعدات المستخدمة، وتزامنه مع القمة الناجحة جاء بعد تفكير دقيق ليؤكد أن الدول المشاركة فيه حريصة على السلام، وتنبذ الإرهاب، مشيرًا إلى في ذلك رسالة للدول الداعمة للإرهاب أن المجتمع العربي عازم على الدفاع عن الأمن القومي العربي، ولن يسمح بالمساس به أو تهديده.

وأكمل حديثه موضحًا أن مصر والمملكة العربية السعودية حريصتان على استمرار التعاون بينهما، والدليل على هذا أن مصر تشترك في هذا التدريب المشترك بقواتها البحرية والخاصة والجوية، مشيرًا إلى أن مصر هي الأساس في أي تمرين مشترك في أي بلد عربي.

ومن جانبه أوضح اللواء الدكتور نصر سالم، أستاذ العلوم الاستراتيجي بأكاديمة ناصر العسكرية العليا إن مشاركة مصر في عمليات «درع الخليج المشترك» لها هدفين، أولهما مشاركة مصر العمليات المشتركة بيكون ليها اهداف تدريبية وعملياته يتم التعرف على تسليح الجيوش المشاركة واساليب القتال، وما لديها من خبرات قتالية مختلفة، والتعرف على مسرح عمليات جديدة، مضيفًا أن مصر لديها نجاحات متعددة في الحروب جعل الدول العربية والأجنبية تطلب مشاركتها في التدريب للاستفادة من خبراتها.

وأكمل حديثه موضحًا أن الهدف الثاني هو التأكيد على حرص الدول العربية المشاركة في التدريب على تحقيق المن القومي، ومواجهة عدو مشترك، موضحًا أن مشاركة مصر في التدريب دليل على وصول جيشها إلى درجة عالية من القدرات القتالية والاحتراف على المستوى المحلي جعله مؤهلا للمشاركة في التدريب ليتبادل الخبرات والتكتيكات والمعدات مع غيره من الجيوش؛ ليضيف إلى خبراته وكفاءته وقدراته القتالية والجهازية وكفاءته لمواجهة التحديات المختلفة في المسرح الداخلي والخارجي.

وأوضح أن الدول العربية تستفيد من مشاركة مصر في هذا التدريب المشترك بسبب قوة جيشها على المستوى المحلي والدولي، مشيرًا إلى أنه في المجال الدولي حرصت دول حلف الناتو وأمريكا على مشاركة مصر في هذا التدريب لما حققه جيشها من انتصارات في مكافحة الإرهاب.

وأشار إلى أنّ هذا التدريب يبعث رسالة واضحة لإيران، ألا وهي ان الدول العربية قوية وتستطيع مواجهتها، مما يجعلها تفكر أكثر من مرة في الهجوم على اي دولة عربية.
الأشقاء العرب يبعثون برسائل هامة للعالم من خلال عملية «درع الخليج»
الأشقاء العرب يبعثون برسائل هامة للعالم من خلال عملية «درع الخليج»
الأشقاء العرب يبعثون برسائل هامة للعالم من خلال عملية «درع الخليج»
الأشقاء العرب يبعثون برسائل هامة للعالم من خلال عملية «درع الخليج»
ads
<