رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

برلماني لبناني: ”موسى الصدر” يحول بين بلادنا والليبيين

أعلن عضو البرلمان اللبناني عن كتلة التنمية والتحرير النائب ​محمد نصرالله​ أن ​القمة العربية​ حتى الآن قائمة، مشيرًا إلى أن لبنان بالأصل ليست ضد انعقاد القمة العربية في ​لبنان​ ولكن طرأ أمران لابد من أخذهما بعين الاعتبار انطلاقاً من قناعتنا بضرورة نجاح هذه القمة الاقتصادية نظراً لإنعكاسات النجاح على الأوضاع العربية عامة وعلى لبنان خاصة وأيضاً على ​سوريا​ المدرجة على جدول أعمال القمة.

 

وأكد نصر الله، أن حضور الليبيين في القمة أمر مرفوض بالنسبة إلينا بسبب قضية وطنية إنسانية إسلامية عربية عامة شاملة إسمها الإمام ​موسى الصدر​، مبينًا أن الإمام موسى الصدر ليس قضية شيعية أو قضية تتعلق بأمل فقط بل وإنما هي قضية وطنية لإن الإمام موسى الصدر لم يكن إلا مشروعاً وطنيا على المستوى المحلي كما كان مشروعا قوميا وإسلاميا بإمتياز.

 

وتحمّل الطائفة الشيعية في لبنان، العقيد معمر القذافي، مسؤولية اختفاء الصدر الذي شوهد للمرة الأخيرة في ليبيا، في 31 أغسطس 1978، بعدما وصلها بدعوة رسمية مع رفيقيه، لكن النظام الليبي السابق دأب على نفي هذه التهمة مؤكدًا أن الثلاثة غادروا طرابلس متوجهين إلى إيطاليا. 

بلدنا اليوم
التعليقات
× تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات