رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

شيخ الأزهر: المسلمين أكثر المتضررين من الإرهاب

ناشد الإمام الأكبر فضيلة الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس حكماء المسلمين، بتدشين مشروع إنسانى عالمى متكامل من أجل نشر السلام فى كافة ربوع العالم.وأضاف «الطيب»، خلال افتتاح الجولة الثالثة من الحوار بين حكماء الشرق والغرب فى مدينة جنيف بسويسرا، أن الأديان جاءت لترسيخ السلام بين الناس، أن الإرهاب لا يفرق بين متدين وملحد أو بين مسلم وغير مسلم.من جانبه تابع شيخ الأزهر: «إننا نجتمع اليوم فى ظل ظروف حرجة يمر بها عالمنا وأزمة أخلاقية تعيشها الإنسانية جمعاء»، موضحًا أن معانى المحبة والسلام أصبحت استثناء من قاعدة كلية تحكم عالمنا اليوم تقوم على الأنانية والكراهية والصراع.

إقرأ أيضاً
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات