رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
غادة حماده

البرادعي وديمقراطية تويتر

البرادعي الزعيم التويتري كتب تويتة بالانجليزي... طبعا عشان انتم عارفين ان native language اي اللغة الأم بتاعة ساعته وسعادتنا احنا كلنا هي الانجليزية... اومااال... ثانك يو فيري ماتش

كتب معترضا علي تعديل الدستور... وان المصريبن ثاروا عشان يشيلوا نظام غير ديمقراطي قاعد لأبد الآبدين... ومصمص بشفايفه بالانجليزي وكمل التويتة: ان بتعديل الدستور الناس كده مابتتعلمش الديمقراطية وبنرجع لما قبل يناير... وعوج بوزه بردو بالانجليزي... واكمل: وهتدفعوا التمن كتير بالرجوع للوراء.... ونظام اللي بياكل علي ضرسه بينفع نفسه.... يامي يامي يامي... خاف ياعيد

طبعا الواحد مش عارف يقول ايه ولا ايه علي هذا البوب الكلمنجي اللي في رايي ان هو اخر واحد ممكن يتكلم عن الديمقراطية والدستور والحرية... وهو مبلك اول امبارح بس ٣٠ الف متابع علي تويتره المصون... عشان دمهم تقيل علي قلبه... وبيقولوا كلام مش علي كيفه

هو ازاي نسي مواقفه الاستعلائية ورايه في الشعب المصري... انه شعب متخلف وجاهل... عشان دلوقتي جاي بيحشر نفسه في اختيارات الشعب ده اللي مش عاجبه... قوم يقوله يعمل ايه ومايعملش ايه... هو نسي كلامه علي رجالته اللي اشتغل معاهم ايام مابعد ٢٥ يناير بانهم شوية زبالة وحمير... ده راجل مالوش أمان ومالوش صاحب اساسا

هو نسي انه هو اللي رفض المشاركة في انتخابات ٢٠١٢ اعتراضا علي اللي حصل في الفترة الانتقالية من وقت تنحي مبارك واعترض بردو علي الدستور اللي ماعجبهوش وهرب وقال بالنص "أن ضميرى لن يسمح لى بالترشح للرئاسة أو أى منصب رسمى آخر إلا فى إطار نظام ديمقراطى حقيقى يأخذ من الديمقراطية جوهرها وليس فقط شكلها"

ومع كده ظهر ثاني ايام ٣٠ يونيو وكان من اللي شاركوا في عزل مرسي اللي من وجهة نظر الديمقراطية بتاعته وبتاعه اللي وراه انه جه بالصندوء... ومع ان السيسي وزير الدفاع في الوقت ده هو اللي طرح فكرة الانتخابات المبكرة لحل الأزمة بطريقة أسهل ولكن هو كان من اللي صمموا علي عزله ومش بس كده ده شارك في المؤسسة الرئاسية بمنصب نائب للرئيس عدلي منصور للشؤن الخارجية

والحاجة الاغرب ان البرداعي ده كان عارف ان اعتصامي رابعة والنهضة هيتم فضهم بالقوة... وكان عارف انهم مسلحين... وعرض وقتها علي كاترين اشتون تركب طيارة معاه لمشاهدة السلاح في الاعتصامين... ده غير انه اللي رفض حضور عمرو دراج في مؤتمر المصالحة ممثلا للاخوان في اجتماع الاتحادية وقال بالنص "الدولة سعت للسلام... لكن الطرف الآخر سعى للحرب"

ومع كده كرر تاني مسلسل الهروب بعد فض رابعة والنهضة لما قرر فجأتن القفز من السفينة اللي كان هو واحد من ابطالها هروبا من الموقف وعجز علي تحمل تبعات المسؤلية اللي شارك فيها... وقال ايه ضميره مايسمحلوش... وقال نصا "لقد أصبح من الصعب على أن أستمر في حمل مسؤولية قرارات لا أتفق معها وأخشى عواقبها"

بصراحة تاريخ البرادعي كله حاجة توجع القلب و ضميره اللي قارفنا بيه ده تحس انه استك حبتين... بيصحي بضغطة زورار وينام بضغطة تانية حسب مزاجه هو...

هو بصراحة رجل لايحمل اي مواصفات القائد... يتعامل معنا كمصريين بفوقية وتنظير... وماعندوش المقدرة علي احداث اي تغيير... وانما عايز التغيير يحصل وبعدين يجي هو بقي لينعم علينا بمشاركته البهية... رجل منفصل عن واقع البلد اللي عايز يكون له دور فيها

البرادعي عايز نغيرله الشعب عشان يبقي محترم ومتعلم وبيفهم ديمقراطية... ونغيرله الدستور عشان يبقي علي مزاجه هو وبس لو حب كده... ونمشيله الجماعات المتطرفة بالحنية والحب والبوس من بوءهم... ونعمله احزاب سياسية قوية... ونغيرله النظام كله عشان يبقي زي بتاع برة... قوم هو يجي يبقي القائد والزعيم والبطل وممكن الرئيس كمان علي الجاهز... الراجل ده عايز مصر تبقي سويسرا الاول عشان يحط رجله ويقول انا معاكوا

وعلي فكرة البوب ده كان من الايقونات اللي ناس كتير شمت عليه كولة زمان لحد ماقالوا ياكفي من ايام ٢٥ يناير لما بعدها... وكتير قوي ناس دورتله علي اعذار ومبررات لهروبه المتكرر... بس هو اثبت في كل المواقف انه زعيم من ورق بدرجة هارب... محترف الهروب من اي سفينة حين تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن... هاوي التنظير من تويتر وهو قاعد ممدد رجليه وبيطرءع في صوابعه

لك الله يامصر فيمن يسمون انفسهم النخبة

بس كده

بلدنا اليوم
التعليقات
× تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات