رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

جودة عبدالخالق: سوء إدارة الملف الاقتصادي وراء أزمة الدولار

قال الدكتور جودة عبدالخالق، وزير التموين والتجارة الداخلية الأسبق، إن سوء إدارة الملف الاقتصادي هو السبب الرئيسي وراء أزمة ارتفاع سعر الدولار أمام الجنيه، مشيرًا إلى أن هناك تفريطًا من جانب الدولة في ضمان استقرار قيمة الجنيه المصري.وأضاف، في الجزء الثاني من حواره ببرنامج «حوار خاص» على فضائية «Ten»، مساء الخميس، أن «اضطرارنا للاستيراد من الخارج يشكل طلبًا مستمرًا على العملة الصعبة بما يصعّب من توفرها»، معتبرًا أن أزمة الدولار هي جزء من الأزمة الاقتصادية وليست أزمة مستقلة بذاتها.وأكد أن الخطأ الأكبر في أزمة الدولار يتمثل في إعطاء مسؤولية إدارة الأزمة للبنك المركزي وليس بشكل أوسع لوزارة المالية، مشددًا على أنه من الظلم تحميل محافظ البنك المركزي مسؤولية الأزمة برمتها، فيما اعتبر أن تصريحات رئيس الوزراء بتحميل المواطن مسؤولية أزمة الدولار بمثابة «تخبط شديد».وطالب بتعديل تركيبة الحكومة الحالية وتغيير المهام بها، وخاصة القائمين على الاقتصاد المصري، داعيًا لإعادة النظر في محافظ البنك المركزي الحالي، والتنسيق بين كافة الوزارات والجهات المعنية مع البنك المركزي لمواجهة أزمة الدولار.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات