رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

طبيب رمد يحذر: مرض السكر قد يسبب العمى

..

وجه الدكتور عمر برادة، استشاري طب وجراحة العيون بجامعة القاهرة، عدة نصائح للحد من خطورة مرض السكر علي العين.

وقال في ندوة طبية عن مرض السكر وعلاقته بأمراض العيون بنادي الصيد، أن عدد المصابين بمرض السكر حسب إحصائية منظمة الصحة العالمية سيزيد للضعف خلال الـ 20 عامًا المقبلة بمنطقة الشرق الأوسط، مؤكدًا أن مصر ستكون من أكثر 6 دول لديها مواطنين مصابون بمرض السكر في العالم .

وأضاف أن إطلاق عدة حملات للتوعية بمرض السكر والتنبيه لأضراره الخطيرة التي تصيب المريض به أصبح مطلب ضروري، مؤكدا أن الاهتمام بالقضاء عليه سيساعد إلى حد كبير في تقليل حجم المصابين بالسكر، كما حدث مع حملات التوعية بفيروس سي وكذلك البلهارسيا بفترة الثمانينات.

وأوضح استاذ طب العيون بجامعة القاهرة أن مرض السكر يؤثر على الشعيرات الدموية الموجودة بالجسم، حيث يؤثر على شبكية العين لدي المصاب بالمرض فى مراحله المتأخرة.

وأكد أن الشبكة الخلفية القرنية حساسة جدا ومليئة بالشعارات الدموية ويتسبب عدم انتظام نسبة السكر بها مع الوقت إلى حدوث التهابات وتلف للعين.

وأضاف أن زيادة السكر في الجسم لفترات طويلة تضعف الشعيرات الدموية الموجودة بالشبكية، وهو ما يؤدي إلي حدوث نزيف وتسرب للدهون من الشعيرات، لذلك يحدث اتشاح وتورم بالشبكية التي تعد مركز الإبصار بالعين.

وحذر من أنه عند حدث ذلك يشعر المريض بصعوبة الرؤية والزغللة ويضعف بصره، منبها إلى أن ذلك يحدث بالتدريج.

وقال إن السكر ليس مرض فقط ولكنه أسلوب حياة، لذلك يجب عمل فحوصات منتظمة على المريض، للتعرف على مستوى السكر التراكمي والكشف على العين على الأقل مرة في السنة.

وأكد أنه يجب خضوع المريض للفحص الدقيق باستخدام التكنولوجيا المتقدمة في ذلك المجال، مثل عمل أشعة مقطعية على الشبكية، من أجل تحديد الشعيرات الدموية المتضررة ومعالجتها.

وأوضح أن أحدث ما تم التوصل إليه في ذلك المجال هو فحص الشبكية دون استخدام الصبغة حتى لا تتضرر العين، وكذلك العلاج بحقن الدوالي وهو القادر على تحسين جودة الإبصار وإعادتها لقدرتها البصرية من جديد.

ونبه إلى أن السكر يساعد على تكون المياه البيضاء بالعين سريعا، في سن صفيرة، مؤكدًا على ضرورة علاج الشبكية أولا قبل سحب المياه البيضاء من العين.

وقدم برادة عدة نصائح لتجنب ذلك الأمر، منها ضرورة متابعة مريض السكر مع الطبيب الخاص به بانتظام، وكذلك طبيب العيون على الأقل مرتين بالعام، لمعرفة إذا ما حدث تغير في نسبة السكر بالشبكية، مشددًا على ضرورة اتباع نظام غذائي معين وفقا لتعليمات الطبيب المختص.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات