رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

الممارسات العدائية فى الخليج تفتح النار علي إيران

التصعيد الايراني بالخليج

زادت خطورة السياسات التي يتبعها النظام الإيراني في المنطقة العربية ، خاصة بعد الإتهامات الموجهة لطهران بالوقوف، خلف العمليات التخريبية التي استهدفت 4 سفن تجارية بالقرب من المياه الإقليمية الإماراتية، لتصبح ضرورة مواجهة تلك السياسات الإيرانية ضرورة ملحة.

يأتى هذا فى الوقت الذي تتورط فيه الدوحة مع طهران فى تهديد أمن واستقرار المنطقة العربية ،من خلال دعمها للنظام المالى وتطبيعها للعلاقات مع إيران، وعدم استنكراها للسياسات العدائية التى تمارسها طهران ، وما جعل التوتر يتصاعد الذي أعلنته سلطات السعودية يوم الأثنين عن تعرض ناقلتي نفط سعوديتين لـ"هجوم تخريبي" قبالة السواحل الإماراتية .

أكد خالد الزعتر، المحلل السياسى السعودى، وقوف النظام الإيراني خلف العمليات التخريبية التي استهدفت 4 سفن تجارية بالقرب من المياه الإقليمية الإماراتية، موضحاً أن هذا ليس مستغربا.

وقال المحلل السياسى السعودى، فى تغريدة له عبر حسابه الشخصى على "تويتر"، إن تورط إيران يعكس حالة الفشل الإيراني الذي أدرك أنه غير قادر على تنفيذ تهديداته بإغلاق مضيق هرمز ولذلك ذهب إلى اللجوء لمثل هذه العمليات التخريبية للسفن التجارية.

من جانبه أكد الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتى للشئون الخارجية، أن الدعم الكبير والمساندة التى لقتها دولة الإمارات، إثر حادث التخريب لأربع سفن فى المياه الإقليمية، أساسه مواقف الدولة الإيجابية فى دعم السلام.

وقال أنور قرقاش: "الدعم والمساندة الكبيرين لدولة الامارات إثر حادث التخريب المتعمد لأربع سفن في مياهنا الإقليمية أساسه مواقف الدولة الإيجابية في دعم السلام والإستقرار، صداقاتنا الكبيرة كسبناها بشفافيتنا ومواقفنا، التحقيق يتم بحرفية وستتضح الحقائق ولنا قراءاتنا وإستنتاجاتنا".

تويته

كما علق أحمد الجار الله، الكاتب الكويتى، على استهداف 4 سفن تجارية إماراتية، قائلا فى تغريدة له عبر حسابه الشخصى على "تويتر":يبدوا أن ماحدث في المياه الإقليمية لأماره الفجيرة في دوله الإمارات المتحدة إذا ما ثبت أن لإيران ضلع فيه فإنه الشرارة لاندلاع الحرب على الإرهاب.

وأضاف الكاتب الكويتى، فى تغريدة له عبر حسابه الشخصى على "تويتر"، أن المنطقه كلها علي صفيح ساخن، فالمنطقه ولم تعد تتقبل عبث النظام الإيراني في مقدرات دول الإقليم، متابعا: سنكون أسعد الناس في دول الشرق الأوسط العربية ودول الإقليم لو تم إسقاط النظام الايراني الكهنوتي وذلك عبر عملية عسكرية، فالمهم أن تنتهي العملية بإسقاط النظام أو بتقليم أظافره هذا النظام الارهابي أقلق شعبه وأقلق شعوب الإقليم بل والعالم إيران الان بلا حليف والكل يحمل العداء لها.

بلدنا اليوم
التعليقات
× تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات