رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

المرشح الأقوى لقيادة الأهلي.. "تين كات" صاحب الشخصية الحازمة والمتوج بدوري الأبطال

هينك تين كات

ودع الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي بقيادة مارتن لاسارتي، بطولة كأس مصر من الدور ال 16 بعد هزيمته من فريق بيراميدز سبورت بنتيجة هدف نظيف.

وتسببت هزيمة الأهلي من بيراميدز بأقالة المدير الفني للفريق مارتن لاسارتي وجهازه الفني بالكامل، وتم تعيين المدرب العام محمد يوسف مدير فني مؤقت للفريق لحين التعاقد مع مدرب أجنبي لقيادة الفريق في الموسم الجديد.

وتقوم لجنة التخطيط بالنادي الأهلي بقيادة طه إسماعيل بالبحث عن مدرب أجنبي بديل للأورجوياني مارتن لاسارتي، وأعلنت أن اختيارات المدير الفني الجديد للاهلي تقلصت بين 4 مدربين فنيين.

ودخل محمود الخطيب رئيس النادي، في مفاوضات جادة مع المدرب الهولندي "هينك تين كات" مدرب الجزيرة الإماراتي السابق من أجل تولي القيادة الفنية للنادي الأهلي خلال الفترة المقبلة.

ويرصد " بلدنا اليوم" أهم المعلومات عن الهولندي تين كات المرشح لخلافة مارتن لسارتي:

تين كات صاحب ال 65 عام من مواليد 9 ديسمبر عام 1954، يجمع بين صفتين هامتين هما الشخصية القوية والصرامة لحسم الأمور سريعا، إلى جانب امتلاكه المرونة الكافية التي تجعله على علاقة قوية مع اللاعبين دائما.

واختتم مسيرته كلاعب في فريق هاركليز ألميلوا الهولندي، حيث أعلن اعتزاله كرة القدم عام 1986، ثم اتجه بعدها لمجال التدريب ليكون مساعد مدرب في فريق جو آهيد إيجلز الهولندي قبل أن يتولى بعدها مهام المدير الفني عام 1990.

قاد هينك العديد من الأندية منها سبارتا روتردام الهولندي، شاندونج ليونينغ الصيني، باثانينايكوس اليوناني، وبودابست المجري، والأهلي الإماراتي، وأم صلال القطري.

في عام 2003 عمل مساعد مدرب مع الهولندي فرانك ريكارد، ليحققوا نجاحات رائعة معا حيث قادوا الفريق للتتويج مرتين بالدوري الإسباني بالإضافة إلى لقب دوري أبطال أوروبا، وفي عام 2007 تولى قيادة فريق أياكس الهولندي.

بعد تجربة أياكس عمل كمساعد مع المدرب أفرام جرانت في فريق تشيلسي الإنجليزي.

تولى في نهاية عام 2015 تدريب نادي الجزيرة الإماراتي، ليقدم مع الفريق أداء أكثر من رائع بل حقق معهم لقب الدوري الإماراتي، قدم مع فريق الجزيرة مستوى جيد للغاية في كأس العالم للأندية الأخيرة بالإمارات، حيث استطاع الفوز على أوكلاند سيتي النيوزلندي في الدور الأول، ثم فريق أوراوا ريد دياموندز الياباني في الدور الثاني ليتأهلوا للدور قبل النهائي بالبطولة.

واجه فريق الجزيرة الإماراتي تحت قيادة المخضرم تين كات نادي ريال مدريد في الدور قبل النهائي لكأس العالم للأندية، ليقدموا أمامهم أداء رائع بل أحرجوهم بشدة، حيث فاز الفريق الإسباني 1/2 بشق الأنفس وفي الدقائق الأخيرة.

جدير بالذكر أن تين كات أعلن أعتزاله التدريب بعد أيام من استقالته من تدريب الجزيرة الإماراتي، وقال في تصرحات صحفية وقتها :"الجزيرة هو ناديي الأخير، عملت لمدة 47 عاما في كرة القدم وهذا يكفي. أنا ذاهب لهولندا، عملت خارجها لكثير وهذا موعد عودتي للمنزل، أحتاج للراحة".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات