رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

فريق بحث أمني لكشف غموض العثور على جثة شاب قتيل بالصدفة بترعة الإسماعيلية

العثور على جثة شاب

تكثف أجهزة الامن بالقليوبية من جهودها لكشف غموض واقعة العثور على جثة شاب مختفي منذ 45 يوما ملقاة في ترعة الإسماعيلية، وملفوف في جوال، والتي عثر عليها بالصدفة، أثناء عمليات البحث عن شاب الشرقية الغريق في حادث كوبري الزوامل الشهير إعلاميا ب "عريس الشرقية".

وشكلت أجهزة الأمن بالقليوبية فريق بحث قاده اللواء حاتم حداد مدير إدارة البحث الجنائي بالقليوبية، لكشف غموض الواقعة، وجرى وضع خطة بحث تتضمن حصر أخر مشاهدات للمجني عليه قبل اختفاءه وكشف ملابسات الواقعة.

وكشفت التحريات التحريات الأولية أن الشاب المعثور على جثته يدعى "محمد مجدي" 22 عامًا، يتيم الأبوين، مقيم بعزبة رستم بحي شرق شبرا الخيمة، وكان قد اختفى منذ 45 يوما، ولم يتوصل أحد لمصيره، وأنه أثناء البحث عن ضحية حادث منقولات العفش بكوبري الزوامل بالشرقية، والذي غرق فيه أحد الشباب، عثرت قوات الإنقاذ النهري على جوال وداخله جثة تبين أنها للشاب "محمد مجدي" بدون أي ملامح، وعندما جرى نشر ملابسه على الفيس تعرف عليه أقاربه وأصدقائها، وجرى تسليم الجثة لأحد افراد عائلته ودفنه.

فيما أمرت النيابة العامة بندب الطبيب الشرعي لمعاينة الجثة وتحديد وقت سبب الوفاة والأداة المستخدمة والتصريح بالدفن عقب ذلك وطلب تحريات المباحث.

يذكر أن رواد مواقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" بشبرا الخيمة قد تدالوا صورا للشاب وصورا بنفس الملابس التى اختفى بها منذ هذه الفترة وحتى تم العثور على جثته بمياه ترعة الإسماعيلية خلال البحث عن غريق فى حادث إنقلاب سيارة نقل منقولات زوجية بترعة الإسماعيلية بالشرقية.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات