رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

البيان الأول لرؤساء تحرير صحف التكويد للرد على نقيب الصحفيين

صحف التكويد

البيان الأول لرؤساء تحرير صحف التكويد:

يرفض رؤساء تحرير الصحف المطالبة بالتكويد المماطلة المستمرة من نقيب ومجلس نقابة الصحفيين، الأمر الذي يضر بأكثر من 300 صحفي يعملون في هذه الصحف.

وأكد رؤساء التحرير في اجتماعهم اليوم، أنه بناءً على ما صدر من نقيب الصحفيين من تصريحات سابقة خاصة بملف التكويد فقد أخلف وعد الإلتزام بقبول تكويد الصحف تكويداً نهائياً والسماح لصحفييها التقدم للجنة القيد الحالية بعد توفيق أوضاعها، وبعد تقديم الصحف كافة الشروط المطلوبة، لم يلتزم النقيب ومجلس النقابة بوعده.

وحمّل رؤساء التحرير المجتمعون اليوم النقيب وأعضاء المجلس المسئولية كاملة عن الأضرار التي وقعت وستقع على المحررين المنتظرين قرار التكويد، والذين باتوا يشعرون بظلم النقابة التي من المفترض أن تدافع عن حقوقهم وتحميهم من الكيانات الوهمية التي تتاجر بأحلامهم وتضر بالمهنة والأمن القومي للبلاد.

وبناءً عليه، قرر رؤساء التحرير الآتي:

1- التضامن بشكل موثق مع الزملاء المحررين المطالبين بالاستغاثة بالسيد رئيس الجمهورية، ضد قرار رفض تكويد الصحف التي يعملون بها.

2- رفض رؤساء التحرير الخلط المتعمد بين بنود ترخيص الصحف الجديدة التي نص عليها القانون وبين شروط التكويد التي أقرتها لوائح النقابة، علماً بأن هذه الصحف حصلت على الترخيص قبل تعديل القانون.

3- تشكيل لجنة قانونية من المحامين والمستشارين لبحث الموقف القانوني المترتب على قرار رفض التكويد.

4- تشكيل لجنة من شيوخ المهنة للدفاع عن حقوق الصحفيين والصحف وإلحاق محرريهم المتدربين بجداول القيد بالنقابة.

5- المطالبة بشهادة كل من الأساتذة: نقيب الصحفيين السابق عبدالمحسن سلامة، وجمال عبدالرحيم رئيس لجنة التكويد السابق، ومحمد خراجة رئيس لجنة التكويد الحالي، وذلك فيما يخص قراراتهم السابقة والحالية بشأن التكويد.

6- الاحتفاظ بالحق في اتخاذ كافة الإجراءات القانونية والنقابية للحصول على حقوق المحررين المتدربين العاملين بصحف التكويد للقبول بلجنة القيد الحالية.

7- المطالبة بإعلان قرار مجلس النقابة برفض تكويد الصحف وأسبابه.

8- قرر رؤساء التحرير المجتمعون اليوم إبداءً لحسن النية قيامهم بمخاطبة النقيب ومجلس النقابة بتوفير الزملاء النقابيين لاستكمال نسبة الـ70 في المائة التي تطالب بها النقابة الصحف الراغبة في التكويد خلال أسبوع من الآن للتعاقد معهم طبقاً للعقد الموحد من قبل النقابة، على الرغم من أن هذا النص تضمنه القانون 180 لسنة 2018 ( قانون المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام) الخاص بإصدار الصحف.

9- التأكيد على أن ما أثاره السيد النقيب بشأن أرقام التوزيع للصحف المقدمة للتكويد هو أمر عار تماماً عن الصحة، حيث إن أرقام توزيع الصحف لا يجوز الإطلاع عليها إلا بموافقة الصحف، حيث إنها ضمن البنود التي تشمل السرية في التعاقد بين الصحف ومؤسسات التوزيع، وبناءً على ما ذكره السيد النقيب في هذا الصدد، نطالب سيادته بالإفصاح عن أرقام توزيع كافة الصحف العاملة في مصر والتي تقبل النقابة منها القيد.

10- بدء حملة توقيع للتضامن في الأزمة ونناشد الزملاء من أعضاء الجمعية العمومية بالتضامن مع زملائهم المحررين تحت التمرين بصحف التكويد.

11- يجدد رؤساء تحرير الصحف طلبهم السابق بمقابلة النقيب يوم الاثنين المقبل بالنقابة، وذلك طبقاً لجدول حضوره الذي أعلنه من قبل.

12- اعتبار اجتماعهم في حالة انعقاد دائم لحين حل المشكلة بشكل نهائي.

الموقعون على البيان:

هشام جاد.. رئيس تحرير الكلمة

شريف سليمان.. رئيس تحرير مصر المستقبل

وليد الغمري.. رئيس تحرير بلدنا اليوم

علا سويلم.. رئيس تحرير بلدنا اليوم

نيفين ياسين.. رئيس تحرير البورصجية

مساعد الليثي.. رئيس تحرير الحدث الاقتصادي

محمد ابو أحمد.. رئيس تحرير البوصلة

علاء عزت.. رئيس تحرير المسار

إبراهيم عارف.. رئيس تحرير البيان

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات