رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

من داخل غرفة طالبة المنصورة "نيرة أشرف" وأخر تفاصيل عن حياتها

طالبة المنصورة

امتلأت غرفة طالبة المنصورة، نيرة أشرف التي تم قتلها علي يد أحد زملائها، بصورها ومصاحف مهداة لأسرتها من زملائها بالكلية التي كانت تدرس بها ومن أهالى محافظة الغربية، وكأنها لم تفارقهم ابدآ.

وذهب عدد من الأشخاص الذين لا تربطهم أية صلة بالطالبة الراحلة "نيرة" لتعزية أسرتها و أعدائهم بعض التذكيرات للمجني عليها، داعين للفقيدة بالرحمة والمغفرة، حيث قام أحدهم بطباعة عدد من المصاحف باسمها صدقة جارية على روحها.

ويقول أحد الأشخاص ان الراحلة أتت له في المنام، طالبة منه الدعاء، وان يقوم بزيارتها بالمقابر، وهو لا يوجد بينهم اي صلة من القرابة بشئ.

وكانت والدة الطالبة نيرة أشرف ضحية المنصورة على يد زميلها، أكدت أنهم لم يطلبوا أى فدية نظير الإفراج عن المتهم بقتل ابنتهم، وأن ما تم تداوله غير صحيح، وإدعاء باطل.

وأضاف والد الطالبة، هيئة المحكمة سألت المحامى طلباته إيه، قال مليون جنيه ودا إجراء قانونى وإدعاء بالحق المدنى ضد المتهم، وهو ليس طلب فدية وإنما هى إجراءات قانونية فقط.

وكانت محكمة جنايات المنصورة، حددت جلسة 6 يوليو المقبل، للنطق بالحكم على قاتل الطالبة نيرة أشرف، بعد إحالة أوراقه بجلسة اليوم لمفتى الديار المصرية لأخذ الرأى الشرعى فى إعدامه.

وكان المستشار حماده الصاوي، النائب العام قد قرر إحالة المتهم بقتل الطالبة نيرة أشرف إلى محكمة الجنايات المختصة.

ن

ن

إقرأ أيضاً
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات