رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

المبشرون بالفشل.. 11 مفهوم خاطئ عن الرياضة يعيقون أدائك

أذا كنت ترغب في تقوية عضلاتك والحصول على مظهر بدنى قوى، فمن المحتمل أن تكون قد قمت بعمل تمارين تضاعف لياقتك البدنية، لسوء الحظ هناك الكثير من نصائح اللياقة البدنية التي لن تساعدك على تحقيق أهدافك ويمكن أن تضر أكثر مما تنفعك.

في ما يلي نظرة عامة على بعض أكثر الأساطير والمفاهيم الخاطئة الدائمة، بالإضافة إلى العلوم الحقيقية التي يمكن أن تساعدك في تحقيق أهداف اللياقة البدنية بطريقة صحية.

المفهوم الأول: للبقاء في مظهر بدنى، تحتاج فقط إلى التدريب مرة أو مرتين في الأسبوع.

يقول "شون أرنت" عالم تمارين في جامعة روتجرز لمجلة بيزنيس إنسايدر، إن من الناحية الفنية، يجب عليك القيام بتمرين كل يوم، مرة أو مرتين في الأسبوع لن تقلل من الفوائد الصحية المستمرة.

المفهوم الثانى: أفضل وقت للتمرين فى الصباح.

الصحيح أفضل وقت للقيام بالتمرين هو أي وقت يسمح لك بممارسة الرياضة بشكل دائم، فمن الناحية المثالية، ترغب في جعل اللياقة البدنية عادة يومية ، لذلك إذا كانت الرحلات في وقت متأخر من الليل إلى صالة الألعاب الرياضية هي الشيء الخاص بك التزم به، إذا كنت تفضل الجري في الصباح ، فافعل ذلك.

المفهوم الثالث: رفع الأثقال يحول الدهون إلى العضلات.

لا يمكنك تحويل الدهون إلى عضلات من الناحية الفسيولوجية، لانهم أنسجة مختلفة، حيث تتكون الدهون تحت الجلد وتقع بين العضلات، وحول الأعضاء الداخلية مثل القلب، لكن أفضل طريقة لتقليل الدهون هي اتباع نظام غذائي صحي يشتمل على الخضراوات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون.

المفهوم الرابع: الألعاب والألغاز هي أفضل المفاتيح لرأسك.

الحقيقة أن التمرين البدني يفضل على أي نوع من أنواع الألغاز العقلية المتاحة ، وفقًا لدراسات، خرجت بنتائج تفيد أن التمارين الرياضية أو أي نشاط يثير معدل ضربات القلب ويجعلك تتحرك والتعرق لفترة طويلة من الزمن  له تأثير كبير ومفيدة بشكل كبير على الدماغ.

المفهوم الخامس: التمرين هو أفضل طريقة لانقاص الوزن.

يقول "فيليب ستانبفورث" عالم تمارين فى جامعة تكساس، أن النظام الغذائي يلعب دورا أكبر فى فقدان الوزن أكثير من ممارسة الرياضة، ومع ذلك فإن النشاط بشكل منتظم جزء مهم من أي نمط حياة صحي.

المفهوم السادس: تدريب الوزن للرجال مفيد جنسياً.

الصحيح إن تدريب الأثقال طريقة رائعة لتقوية العضلات فقط وليس لها علاقة بالجنس.

المفهوم السابع: يستغرق الأمر أسبوعين على الأقل للحصول على مظهر بدنى قوى.

إنها مسألة أنتظام فى التدريب أو التقصير وليس قضية وقت فمعظم الأشخاص، يمكن أن يبدأ النسيج العضلي بالانهيار لديهم خلال أسبوع دون ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

المفهوم الثامن: الجري هو الطريقة المثلى للحصول على اللياقة.

في الحقيقة إن الأشخاص الذين يقمون بالجرى أقل من ساعة في الأسبوع يحصلون على فوائد مماثلة فيما يتعلق بصحة القلب، مقارنة بمن يقومون بأكثر من ثلاث ساعات في الأسبوع.

بالإضافة إلى ذلك ، تشير عدة أبحاث نشرة فى السنوات الأخيرة  إلى أن التدريبات القصيرة من التمارين المكثفة يمكن أن توفر بعض الفوائد الصحية نفسها مثل التدريبات الطويلة.

المفهوم التاسع: المشروبات الرياضية هي أفضل طريقة لإعادة الترطيب بعد التمرين

فمعظم المشروبات الرياضية ليست سوى خليط من الماء والسكر، فبدلا من ذلك ، يوصي الخبراء بالتزود بالوجبات الخفيفة عالية البروتين مع الماء، حيث تشير الدراسات إلى قيام البروتين بتجديد العضلات بعد التمرين.

المفهوم العاشر: تمارين كثيرة وأكل قليل ينقص من الوزن.

يقول "ستانفورث" عالم تمارين فى جامعة تكساس أن ميل الأشخاص إلى المبالغة في القيام بنشاط بدنى كبير، والتقليل من كمية الطعام الذي يتناولونه خطأ، حيث يعمل ذلك على ضعف الجسم أكثر من أنقاص الوزن.

المفهوم الحادى عشر: الثابات على تمرينة بذتها، لتقوية عضلة واحدى فقط.

الحقيقة أن عمل تمرين معين وليكن تمرين البطن، فأن الحركة تعمل تقوية عدة مجموعات من العضلات على جانبيك وظهرك، فمن خلال أنماط الحركة الديناميكية ، يساعد التمرين الأساسي الجيد على تقوية المجموعة الكاملة من العضلات الأساسية التي تستخدمها كل يوم.

 

بلدنا اليوم
التعليقات
× تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات