رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا تستجيب للتعديلات المقترحة من قبل كييف

تبنت الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا في مدينة ستراسبورج قرارا حول الوضع الإنساني في أوكرانيا، يستجيب لمعظم التعديلات المقترحة من قبل كييف.ويدعو نص القرار حسبما ـ أفادت قناة "روسيا اليوم" الإخبارية مساء اليوم الثلاثاء ـ موسكو إلى ضمان تنسيق جميع عمليات إرسال المعونات الإنسانية إلى أوكرانيا مع حكومتها وإتمامها وفقا للقوانين الأوكرانية والدولية.هذا وتطرق نص القرار إلى الوضع حول شبه جزيرة القرم والأسرى الأوكرانيين، كما أنه تضمن دعوة إلى روسيا بإطلاق سراح قائدة الطائرة الأوكرانية ناديجدا سافتشينكو التي احتجزتها السلطات الروسية في يونيو الماضي بتهمة التورط في قتل صحفيين روسيين راحا ضحية قصف جوي في منطقة دونباس، والتي تم انتخابها لاحقا عضوا دائما في الوفد الأوكراني بالجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا.وأكدت الجمعية البرلمانية في قرارها دعمها الكامل لجهود مفوض مجلس أوروبا لحقوق الإنسان التي ترمي إلى ضمان المراعاة الفعالة لهذه الحقوق، بما في ذلك في منطقة النزاع المسلح في جنوب شرق البلاد، ويحث نص القرار السلطات الأوكرانية على إزالة العراقيل البيروقراطية أمام نشاطات المنظمات الدولية وغير الحكومية والمتعلقة بتقديم المساعدات الإنسانية.هذا ودعت الجمعية السلطات الروسية إلى الامتناع عن زعزعة استقرار أوكرانيا وعدم تقديم دعم عسكري لمجموعات مسلحة غير شرعية، وانتهاز نفوذها لديها لضمان تنفيذ بنود اتفاقية مينسك حول وقف إطلاق النار بكاملها، حسب نص القرار.يشار إلى أن روسيا تنفي دعم قوات الدفاع الشعبي المناهضة لكييف في جنوب شرق أوكرانيا، كما أنها تحمل السلطات الأوكرانية مسؤولية إحباط تنفيذ اتفاقية مينسك وتعزو التفاقم الأخير للنزاع المسلح إلى تمسك كييف بنهجها الرامي إلى قمع المقاومة المسلحة في دونباس بالقوة العسكرية، بدلا من إطلاق حوار مباشر مع ممثلي المنطقة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات