رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

قريع يندد باقتحام مستوطنين يهود للمسجد الأقصى

ندد عضو اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شئون القدس أحمد قريع باقتحام عشرات المستوطنين باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، بحراسات مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي الخاصة.وأدان قريع - في بيان صحفي له اليوم /الأربعاء/ - بشدة اقتحام مجموعات استيطانية على دفعات متتالية، ضمت عددا من أنصار منظمات "الهيكل المزعوم"، ومحاولة صعود إحدى هذه المجموعات الاستيطانية الاستعمارية لساحة صحن مسجد قبة الصخرة المشرفة، بالإضافة إلى فرض الإجراءات الإسرائيلية المشددة بحق رواد المسجد الأقصى المبارك من الشباب والنساء، واحتجاز بطاقاتهم الشخصية على مداخل وبوابات المسجد.ووصف هذه الممارسات بالانتهاك الصارخ لحرية العبادة علاوة على أنها جريمة ووصمة عار في جبين حكومة الاحتلال الإسرائيلي التي تقود المنطقة إلى العنف والصراع الديني من خلال انتهاكاتها اليومية بحق المدينة المقدسة والمسجد الأقصى المبارك على وجه التحديد.ومن جهة أخرى، استنكر قريع قيام أحد المستوطنين المتطرفين بالاعتداء على الطفل إبراهيم غيث (14 عاما) في حي الثوري من بلدة سلوان، وضربه بشكل مبرح، مما أدى إلى إصابته بجروح طفيفة، معتبرا ذلك إرهابا إسرائيليا يمارس بشكل يومي بحق الأطفال المقدسيين من خلال إطلاق الحرية لقطعان المستوطنين المتطرفين بالاعتداء على الأطفال والنساء والشيوخ وإثارة الترهيب وممارسة العبث والتخريب في أحياء القدس.وأكد رئيس دائرة شئون القدس خطورة الأوضاع في المدينة المقدسة، لاسيما المسجد الأقصى المبارك، وقائلا "إن ما يجري الآن من اعتداءات إسرائيلية وانتهاكات سافرة تستدعي الوقوف عليها وإدراك حجم خطورتها، مما يتطلب موقفا عربيا وإسلاميا ودوليا حازما وجادا وفاعلا لوقفها لإلزام إسرائيل بتطبيق القانون الدولي وكافة المواثيق الدولية".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات