رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

تنقلات واسعة تستهدف قيادات الأسرى في السجون الإسرائيلية

أعلن "نادي الأسير" الفلسطيني أن مصلحة سجون الاحتلال الإسرائيلي تشن حملة تنقلات واسعة للأسرى الفلسطينيين في سجون "عوفر"، "ريمون"، "ايشل"، "مجدو" و"نفحة".وأوضح مدير الوحدة القانونية في النادي المحامي جواد بولس، إثر زيارته للأسرى اليوم الخميس، أن إدارة سجن "عوفر" نقلت 50 أسيرا من الموقوفين إلى سجون أخرى دون السماح لهم باصطحاب ملابسهم ومقتنياتهم، كما نقلت عددا من قيادات الأسرى، كالأسير جمال الهور، من سجن "نفحة" إلى سجن "ريمون"، والأسير عثمان بلال من سجن "نفحة" إلى سجن "ايشل"، والأسير مهند شريم من سجن "ريمون" إلى سجن "ايشل"، والأسير اعتراف حجاج من سجن "عوفر" إلى سجن "مجدو".وأضاف أن هذه التنقّلات تستهدف التأثير على قيادات الفصائل داخل السجون، وذلك في ظل دراسة الأسرى القيام بخطوات احتجاجية تبدأ منذ منتصف مارس المقبل، وتصل ذروتها إلى منتصف شهر أبريل المقبل.وأشار إلى أن الأسرى سيعلنون عن تفاصيل الخطوات النضالية ضد العقوبات التي يتعرضون لها لاحقا.ومن جهة أخرى، أوضحت هيئة شئون الأسرى والمحررين الفلسطينيين أن أجواء التوتر وعدم الاستقرار تسيطر على أوضاع المعتقلين في سجن "إيشل"، بسب ممارسات الإدارة المستفزة للأسرى، وبخاصة الاقتحامات الليلية لغرفهم والاعتداء عليهم.وقالت الهيئة، في بيان صحفي، إن وحدات القمع في السجن وبصورة متكررة تتعمد اقتحام غالبية أقسام السجن وغرف المعتقلين، وتشرع بعد منتصف الليل بالاعتداء على الأسرى، والعبث بمقتنياتهم الشخصية وتحطيمها، وتقوم بتكبيل عدد منهم في كل مرة، ونقلهم للزنازين.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات