رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

وزير الرى المصري : لا صحة لتحديد موعد بدء ملء خزان سد النهضة الإثيوبى

أكد دكتور حسام مغازى وزير الموارد المائية والرى أن مصر لم تصلها أى معلومات حول بدء ملء خزان سد النهضة الإثيوبى ولا صحة لتحديد موعد بدء ملء خزان السد الذى يجرى بناؤه حاليا على شاطىء فرع النيل الأزرق الذى يمد مصر بنحو 85% من حصتها في مياه النيل.وقال مغازى، في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط أثناء عودته الى القاهرة قادما من مدينة جوبا ، حيث كان في زيارة لدولة جنوب السودان على رأس وفد من الخبراء المصريين من عدد من الوزارات ، إنه لا صحة لما تردد من أنباء حول البدء في ملء خزان سد النهضة ، أو تحديد موعد لعملية البدء في تخزين المياه ، مشيرا الى أن التوربينات لم تصل بعد ومن الصعب أن تلحق عملية التخزين موسم الفيضان القادم.وأكد وزير الرى أن مصر ليست ضد بناء السدود على ضفاف نهر النيل لتوليد الكهرباء وتخزين المياه في الحدود المعقولة التى لا تلحق أى أضرار بأى دولة من دول الحوض ، وخاصة دول المصب ، لافتا الى أن مصر تساعد دولة جنوب السودان الشقيقة في بناء سد بمدينة واو (عاصمة ولاية غرب بحر الغزال) من أجل توليد الكهرباء وتوفير مليارى متر مكعب من المياه للاستفادة منها في الشرب والرى خلال شهور الجفاف.وأشار الي أن أعضاء اللجنة الوطنية الثلاثية لسد النهضة من كل دولة على حدا (مصر والسودان واثيويبا) سوف ينتهون من تقييم العروض التى قدمتها 4 مكاتب استشارية دولية بنهاية الأسبوع القادم وسوف تجتمع اللجنة برئاسة وزراء المياه في الدول الثلاث خلال الفترة من 4 الى 6 مارس القادم بالعاصمة السودانية الخرطوم من أجل اختيار المكتب الفائز الذى سوف يحصل على أعلى النقاط ، لافتا الى أن من بين معايير الاختيار اختصار مدة تنفيذ الدراسة التكميلية لسد النهضة الإثيوبى والمحدد لها ما بين 5 الى 12 شهرا.كانت بعض الصحف قد تناقلت عن مصادر سودانية ـ لم تسمها ـ أن شركة سالينى الايطالية المنفذة لأعمال انشاء سد النهضة الإثيوبى قد انتهت من 45% من أعمال البناء ، الأمر الذى يؤهل السد للبدء في تخزين المياه اعتبارا من موسم الفيضان القادم خلال شهر يوليو القادم.في الوقت نفسه ، أكد خبراء سدود في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط أنه من الأفضل التخزين على مراحل ، وأن البدء في التخزين تدريجيا أفضل ويحد من الأضرار التى قد تؤثر على حصة مصر من مياه النيل، واستبعد هؤلاء الخبراء أن يخزن سد النهضة في هذه المرحلة المبكرة 14 مليار متر مكعب دفعة واحدة بينما مازال في مرحلة الانشاء.وأوضح الخبراء أنه يصعب تركيب توربينات الكهرباء بعد ملء الخزان، إلا بعد اقامة بوابات وأجهزة أمان عالية التكاليف.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات