رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

وزير الأوقاف: «ندعم السيسى فى تشكيل قوه عربية لمواجهة الإرهاب»

بعث الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصرى بثلاث رسائل خلال مؤتمر المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، الأولى للرئيس عبد الفتاح السيسى، قائلا "لقد ناديت حيا وأسمعت مجيبا"، مضيفا: نعلن للجميع من أرض الكنانة تلبية دعوتك لتجديد الخطاب الدينى، وهو ما يقوم به المؤتمر الحالى للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية. وأعلن وزير الأوقاف دعمه للرئيس السيسى بتشكيل قوة عربية سريعة وعاجلة لمواجهة الإرهاب الذى يستهدف تفكيك المنطقة إلى دويلات وعصابات، معولاً على المؤتمر فى دعم هذه الدعوة فى مواجهة الإرهاب. وقال جمعة فى الرسالة الثانية لرئيس الوزراء فى افتتاحية مؤتمر المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، "نحن على العهد، كما عودتنا جميعا فى مجلس الوزراء فنحن حكومة المهام الصعبة واقتحام الملفات الشائكة والحساسة لصالح الوطن حيث نفتح فى المؤتمر مسألة الخطاب الدينى". وأردف جمعة فى الرسالة الثالثة التى بعثها للعلماء المشاركين فى المؤتمر الباحثين عن الحقيقة وتجديد الخطاب الدينى دون تردد، قائلا "سنعلن للجميع ما يسرنا أن نلقى الله عليه، ونخرج من المؤتمر بالواضح والصريح لقضايا الجزية والجهاد والتكفير والدولة الإسلامية ودار الكفر والتكفير لحل الإشكاليات والمشكلات التى يحجم الكثير عن مناقشتها". وأكد وزير الأوقاف أن المؤتمرات لها فوائد منها التلاقى والتشاور والتنسيق والإبلاغ بالصوت العالى رفضنا ونبذنا للإرهاب والغلو وننبذ التسيب والانفلات ورفض ربط الإرهاب بالأديان، حيث لا دين له، حيث يأكد من يدعمه ومن يسكت عنه والمترددين ومن يمسكون العصا من المنتصف خوف التقلبات، والعمل على تحصين الشباب من الوقوع فى أخطاء هذه الجماعات.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات