رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

فايننشال تايمز: السلطات البريطانية تراقب 3000 متطرف

ذكرت صحيفة " فاينانشيال تايمز " البريطانية أن سلطات مكافحة الإرهاب البريطانية تراقب 3 آلاف متطرف في ‏المملكة المتحدة، حيث تخشى السلطات من احتمال أن ترتكب هذه العناصر عمليات إرهابية وأن تحذو حذو ، جلاد ‏داعش، محمد إموازي.وأوضحت الصحيفة أن العديد من هؤلاء لم يسافروا أبدا للخارج أو ينضموا الى منظمات ‏إرهابية، مما يؤكد على صعوبة المهمة التي تواجه أجهزة الاستخبارات في شتى أنحاء أوروبا ‏لملاحقة الذين يعتنقون الفكر المتطرف.‏جاء ذلك في أعقاب الكشف عن أن الإرهابي المسؤول عن قطع الرقاب في تنظيم داعش ‏الإرهابي هو محمد إموازي، المعروف إعلاميا باسم الجهادي جون، والذي ولد في الكويت ‏ونشأ في غرب لندن.‏ويعتبر الرقم المحدد أعلى بكثير من التقديرات السابقة. في أواخر عام 2007، قال جوناثان ‏إيفانز المدير العام السابق لجهاز الاستخبارات الداخلي إن ضباطه يراقبون ألفي شخص.‏ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمنيين في الحكومة، الذين حددوا عدد الأفراد الذين يندرجون ‏تحت قائمة المراقبة ، إن قلق حقيقي بشأن تأثير وسائل الإعلام الاجتماعية على جذب الشباب ‏في بريطانيا لتبني الفكر المتطرف.‏ويشعر المسؤولون الأمنيون في بريطانيا بالقلق بسبب ما أسموه "هجمات الذئب المستوحد" ‏الذي يشنه أفراد دون انتماء لمنظمات إرهابية أو تخطيط مسبق أو تخطيط لفترة قليلة قبلها ، ‏وهو ما تؤكد أجهزة الأمن صعوبة رصدها وإيقافها.‏

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات