رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

'الرى' تحتفى غدا برجل أعمال وطني يزيل التعدى على النيل على نفقته الخاصة

صرح الدكتور حسام مغازي وزير الموارد المائية والري أن احد المتعدين على نهر النيل من كبار رجال الأعمال بالقاهرة الكبرى ، أبلغه انه سيقوم غدا "الاحد" طواعية بازالة هذا التعدى وعلى نفقته الخاصة ، داعيا جميع المخالفين والمتعدين الى تغليب مصلحة الوطن ، والمبادرة بازالة التعديات بانفسهم بدلا من الوقوع تحت طائلة القانون.وأوضح مغازى - لوكالة أنباء الشرق الأوسط - أنه تقديرا منه لهذه المبادرة الوطنية سوف يتوجه بنفسه الى موقع الإزالة على راس وفد من كبار المسئولين بالوزارة والصحافة والإعلام ، للإعراب عن الشكر والتقدير ، واصفا هذه المبادرة الوطنية بانها "نموذج يحتذى لكل المتعدين على نهر النيل وجميع القنوات والمجارى المائية حتى يبادروا بازالة التعديات بانفسهم".وأكد وزير الرى أننا نواجه تحديا كبيرا في مجال الموارد المائية حيث تتزايد احتياجاتنا يوما بعد والتى بلغت اكثر من 80 مليار متر مكعب سنويا ، بينما حصتنا من مياه نهر النيل ثابتة منذ اكثر من نصف قرن وهى 5ر55 مليار متر مكعب ، لافتا الى "الحفاظ على نهر النيل وجميع القنوات والمصادر المائية وحمايتها من التعديات والتلوث فرض عين على كل مواطن وليست ترفا او عملا اختياريا".وقال وزير الموارد المائية والري إن "فرق التفتيش بجميع المحافظات تواصل عمليات ضبط المخالفات ، وإننا ماضون بكل حزم في تنفيذ خطة الدولة لإزالة جميع التعديات على نهر النيل والقنوات والمجارى المائية ، مهما بلغت التضحيات"، مشددا على أن "حملة إزالة التعديات تشمل جميع المناطق والمحافظات على نهر النيل والقنوات والمجارى المائية من أقصى الشمال الى أقصى الجنوب، كما تشمل جميع الحالات الكبيرة والصغيرة دون استثناء لاى احد كان".وأوضح انه "تم تخصيص خط ساخن 15116 لتلقي شكاوي التعدي على مجري النيل، وسيتم تغليظ العقوبة على المتعدين على النهر ، كما تقرر وقف جميع تراخيص المؤسسات والمنشآت الجديدة الواقعة على النهر ومراجعة جميع التراخيص السابقة للتأكد من مطابقتها للاشتراطات التى وضعتها الوزارة لاستمرار الترخيص ، كما يجرى إزالة جميع الأقفاص السمكية المخالفة بالتنسيق مع الجهات المعنية".يذكر أن وزراء الحكومة برئاسة المهندس إبراهيم محلب وقعوا على وثيقة النيل ، التى تتضمن التعهد بالحفاظ على النهر، وحمايته من التلوث والتعديات، كما وقع عليها فضيلة الامام الاكبر شيخ الازهر دكتور احمد الطيب، ومن المتوقع أن يشارك في التوقيع عليها اكثر من 50 مليون مواطن..وتنص الوثيقة على أنه "فى ظل هجمة شرسة يتعرض لها نهر النيل شريان حياة المصريين وهبة وجودهم ، واحتراما لدستور مصر الذى أقسمنا جميعا عليه ، والذى يقر بالتزام الدولة بحماية نهر النيل والحفاظ على حقوق مصر التاريخية المتعلقة به ، وترشيد الاستفادة منه وتعظيمها وعدم إهدار مياهه أو تلويثها ، كما أكد حق كل مواطن فى التمتع بنهر النيل وحظر التعدى على حرمه ، لذا فإننى أعلن اشتراكى فى لجنة حراس النيل لحماية النهر من التعدى، وأقوم بدور رقابى شعبى أتابع شئون النيل، وأشارك فى توعية المواطنين ضمن الحملة القومية لحماية النهر، وأقسم على عدم تلويثه أو التعدى عليه".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات