رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

إزمة البوتجاز تقترب من الانفجار بالمنوفية

تفاقمت أزمة نقص اسطوانات الغاز بمحافظة المنوفية بمختلف قرى ومراكز المحافظة بشكل كبير، وسط حالة من الغليان الشديد والغضب، رغم تقديم الشكاوى المختلفة والتى لا تلقى وى ردود بوعود غير قابلة للتنفيذ مع إزدياد تجار السوق السوداء معدومى الضمير الذين زادو الأمر سوءا.وقالت منال محمود، ربة منزل بمركز اشمون، " مش لاقيين الأنابيب خالص وبقالى أكتر من اسبوع مش عارفة أعمل أكل لأولادى، حرام عليكوا أرحمونا بقى، ووفرولنا الانابيب، ولما روحت المستودع قعدت أكتر من 6 ساعات حتى الرابعة فجرا حت أتمكن من الحصول على الأنبوبة بعد عناء ".واضافت فريدة السيد، ربة منزل بمركز الباجور،اعتمدنا على شراء الأسطوانات من السوق السوداء بدلا من الوقوف أمام المستودعات لفترات طويلة بدون الحصول على أسطوانة نتيجة نفاذ الكمية قبل حصول الأهالى على احتياجتهم. فيما شهدت عدد من المستودعات بالمنوفية العديد من المشاجرات نتيجة الزحام الشديد امام المستودعات بشكل كبير ادى الى وجود حالة من الغضب بين المواطنين، مطالبين بحل الازمة، كما حدث بمستودعات قرى مركز اشمون وتلا والباجور. من جانبة أكد عاطف الجمال وكيل وزارة التموين بالمنوفية،انهم يسعون خلال الأيام الجارية توفير وضخ كميات اكبر الى عدد من المراكز التى تتواجد بها الأزمة وعلى رأسها مركز أشمون، والذى يشهد حالة من الزحام أمام المستودعات وسيتم توفير عدد اضافى من الأسطوانات خلال الأيام القادمة وستنتهى الأزمة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات