رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

بالفيديو.. «نبيل أمين رزق الله» يطالب بعودة هيبة «البرلمان المصري»

الخبير الصناعي يأمل بتحقيق مشروعه الذي وافقت عليه الدولة على أرض الواقع يجب أن يسعى المرشح لخدمة المواطنين وليس الحصول على الحصانةطالب رئيس شعبة صناعة الذهب سابقا، نبيل أمين رزق الله، بتقديم جميع الأحزاب أهم كوادرها لتمثيلها في مجلس شعب مقبل يشرف مصر أمام العالم أجمع، وتقديم 30 شخصاً من كل حزب يصبحون المعنيين بمخاطبة الوزراء وإفادتهم بالواقع الحالي والمشكلات التي تواجه المواطنين كل في مجاله وليس الحصول على حصانة البرلمان.وشدد "نبيل"، خلال حواره الخاص مع موقع "بلدنا اليوم"، على أن اختيار قيادات ذو خبرة بالمجال لا تقل عن 15 عاماً، ما يساعد في إصلاح شؤون الدولة وإعادة هيبة البرلمان المصري لسابق عهدها، ضارباً مثلاً اختيار دكتور في الزراعة يذهب وفريقه للأراضي الزراعية داعياً المزارعين لاستصلاحها وتوفير مياه النيل والري بطريقة التنقيط، متطرقاً إلى مشروعه الاقتصادي الصناعي الذي وافقت عليه الوزارة لخبرته في المجال آملاً في تنفيذه على أرض الواقع.وناشد "رزق الله" بالاعتماد على السيرة الذاتية للمترشح وليس الحملات الدعائية والإعلامية المبالغ بها حيث يرى إمكانية ترشح ذوات الخبرة ممن لا يمتلكون الملايين التي ينفها اخرون على تلك الدعاية. ودعا لضم الأحزاب الصغيرة معاً وتدعيمها بشباب ثورتي 25 يناير و30 يونيو من سن 25 وحتى 35 عاماً، موجهاً الشكر للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على جهوده لنجاح تلك الثورات، نافياً رغبته في تغيير نصوص الدستور إنما طالب الرئيس بضم هذا البند ودمج الاحزاب بمساعدة رئيس المحكمة الدستورية وكبار القضاة.وعن علاقة الدين بالسياسة أوضح الخبير الصناعي أن الحديث بالدين محله مشيخة الأزهر العريقة وليس البرلمان السياسي المنوط بالتخطيط الاقتصادي للدولة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات