رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

قاضي قضاة فلسطين: أخطاء حماس بحق القاهرة قادت إلى الحكم باعتبارها 'إرهابية'

قال مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدينية، وقاضي القضاة محمود الهباش، إن "أخطاء حماس بحق مصر قادت إلى الحكم الأخير باعتبارها إرهابية". وتابع وفي تصريحات صحفية، تعد الأولى لمسؤول فلسطينى حول الحكم المصرى باعتبار حماس جماعة إرهابية ، قال إن "حركة حماس ارتكبت أخطاء كثيرة بحقّ مصر قادت إلى صدور مثل هذه الحكم، وقادت إلى الحالة غير الطبيعية في العلاقة مع مصر حكومة وشعب ". فيما طالب مستشار الرئيس الفلسطيني، حركة حماس بالاعتراف بما ارتكبته من أخطاء باتجاه مصر قائلا إنه " بإمكان حماس أن تعيد تصحيح الخطأ وهي تعلم كيف تفعل ذلك ، فهناك دولة وسيادة مصرية يجب أن تحترم ، ومن يريد بناء علاقات مع مصر يجب أن يقيمها على هذا الأساس ومن الشجاعة أن تعترف حماس بأخطائها وتتراجع عنها". وحول الموقف الفلسطينى الرسمى من حماس عقب الحكم الأخير، قال مستشار الرئيس الفلسطيني : " نحن كموقف رسمى فلسطينى نعتبر حماس حركة فلسطينية". ومضي الهباش قائلا :"إننا نعلم الموقف المصري من منظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطينى والعلاقة مع مصر ومنظمة التحرير طبيعة وجيدة وقوية". وحول إمكانية عودة حماس للقاهرة ضمن الوفود الفلسطينية لبحث المفاوضات غير المباشرة التي كانت ترعاها مصر في وقت سابق ، قال هباش : "حسب معلوماتى لا يوجد دعوات حتى الآن"، مشيرا إلى أنه "بعد صدور الحكم الأخير ربما الأمر يحتاج وقتا لإعادة ترتيب الأوراق". واتهم مستشار الرئيس الفلسطينى، حركة حماس بتعطيل أجواء المصالحة قائلا : " جهود المصالحة معطلة ليست بقرار مصري ولكنه بحركة حماس". وتلعب مصر دورا رئيسيا في ملف المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس، منذ بداية الانقسام الذي تعمق عقب سيطرة حركة حماس على قطاع غزة، في صيف عام 2007. كما تقوم بدور الوسيط بين إسرائيل وحركة حماس، حيث رعت نهاية أغسطس من العام الماضي، اتفاقا لوقف إطلاق النار بينهما، عقب إندلاع حرب إسرائيلية على القطاع دامت 51 يوماً.يذكر أن محكمة عابدين للأمور المستعجلة بالقاهرة قضت في 31 يناير الماضي، بإدراج "كتائب القسام"، الجناح العسكري لحركة "حماس"، كمنظمة إرهابية. وتنفي حركة "حماس" أي علاقة لذراعها العسكري بتنفيذ أي هجمات داخل الأراضي المصرية، وتؤكد بشكل متواصل أن سلاحها لا توجهه إلا لـ"الاحتلال الإسرائيلي".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات