رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

المتحف البريطاني يفتتح جناحا للفن الإسلامي لحماية من' داعش'

يخطط المتحف البريطاني عرض أعمال فنية من العالم الإسلامي ‏في قلب المتحف لحمايته من هجمات الإرهابيين في منطقة الشرق الأوسط، وخاصة تنظيم ‏داعش، الذي قام مؤخرا بتدمير عددا من الآثار في العراق.‏وقال المتحف الذي يضم واحدة من أكبر مجموعات الأعمال والقطع الفنية في العالم إنه ينوي ‏افتتاح قاعتين جديدتين في جناحه الجنوبي المخصص لمجموعته الكبيرة من الأعمال الفنية ‏من العالم الإسلامي.‏وأعلن مدير المتحف، نيل مكروجر عن تشييد الجناح الجديد باسم "جناح مؤسسة البخاري ‏للعالم الإسلامي" بدعم من مؤسسة البخاري في ماليزيا لإعادة عرض مجموعة المتحف من ‏القطع الإسلامية في مساحة أكبر داخل المبنى الرئيسي للمتحف بدلا من موقعه الحالي.‏..ومن المخطط افتتاح المعرض في شهر أكتوبر عام 2018.‏وقال رئيس المؤسسة سيد البخاري إن الحاجة ملحة لزيادة وعي الناس بقيمة الأعمال والقطع ‏الفنية من العالم الإسلامي والمخاطر التي تتهدد هذا التراث الثقافي ولا سيما في وقت تتعرض ‏فيه المواقع الأثرية في العراق لهجمات مقاتلي تنظيم داعش.‏يأتي ذلك في أعقاب صور نشرها تنظيم داعش لتدمير مباني أثرية لا تقدر بثمن في العراق ‏في وقت سابق عذا الشهر.‏يذكر أن معرضا أقيم في المتحف في عام 2012 تحت عنوان "الحج: رحلة الى قلب ‏الإسلام" جذب نحو 150 ألف زائر.‏وقال مدير المتحف "هناك حاجة كبيرة للعامة في بريطانية أن يعرفوا المزيد عن ثقافات ‏العالم الإسلامي".‏وأضاف "هذا دفعنا أن نفكر في العالم الإسلامي بهذه الطريقة". ‏كما أعلن المتحف أيضا أنه سيدعم القيمين على المتاحف في العراق "بتكتيكات" لمنع نهب ‏وسرقة وتدمير الأعمال الأثرية، إضافة الى ترميم القطع الأثرية التي تضررت.‏

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات