رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

استنفار أمني استعداداً للحكم فى قضية «مذبحة بورسعيد»

تشهد محافظة بورسعيد اليوم الجمعة انتشارا أمنيا مكثفا بكافة أرجائها وخاصة بمداخل ومخارج المحافظة وبطول المجرى الملاحي لقناة السويس وبنطاق المنشآت الشرطية والحيوية, وذلك استعدادا لحكم محكمة جنايات بورسعيد التي ستعقد غدا السبت بأكاديمية الشرطة في إعادة محاكمة 73 متهما بينهم 9 قيادات بمديرية أمن بورسعيد و3 من مسئولي النادي المصري في اتهامهم بقتل 74 من جماهير النادي الأهلي عقب نهاية مباراة الدوري بين الأهلي والمصري في 2012 والمعروفة إعلاميا ب` “مذبحة بورسعيد” وأيضا رأي فضيلة المفتي بشأن قرار إعدام 11 متهما.وقال مدير أمن بورسعيد اللواء فيصل دويدار – فى تصريح له اليوم الجمعة – إن المحافظة تشهد حالة من الاستقرار الأمني, مشيرا إلى أنه تم الدفع بعدد كبير من التشكيلات والمدرعات وقوات فض الشغب في ظل تواجد مكثف من رجال المرور لضمان سيولة مرورية في الشوارع والميادين الرئيسية.وكانت محكمة جنايات بورسعيد برئاسة المستشار محمد السعيد قد قررت في 19 أبريل الماضي إحالة أوراق 11 متهما إلى فضيلة مفتى الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي بشأن إعدامهم, في قضية مذبحة بورسعيد وحددت المحكمة جلسة 30 مايو للنطق بالحكم عليهم وعلى باقي المتهمين.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات