رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«خبير استراتيجى»: حادث النائب العام مدبر على يد «الإخوان»

أكد عماد عوني، الخبير في الشئون السياسية والإستراتيجية، أن حادث إغتيال النائب العام المستشار هشام بركات، يقف وراؤه جماعة الإخوان الإرهابية، فأسلوب الاغتيالات لا يخفى عليها بداية من حادثة النقراشي باشا، ووصولا لحادث اغتيال النائب العام اليوم.وأضاف عوني، أن هذا الحادث الإرهابي يقف وراءه أجهزة مخابرات اقليمية وعلى رأسها قطر وتركيا، بالتنسيق مع الإخوان، لمحاولة تصدير صورة ضعف النظام والأوضاع في مصر للخارج، مشيرا إلى أن هذا الحادث متورط فيه أيضا كل من يتحدث عن المصالحة من النخب أو المحللين السياسيين وأصحاب الرأي مع الإخوان فهذه الجماعة رفعت شعارا واحدا وهو الانتقام من الوطن وهدمه وإسقاطه ولما لا ومرشدهم الأسبق مهدي عاكف عندما قال "طز في مصر"، كان علينا أن ندرك من يومها أن هذه الجماعة لا تحمل سوى الشر وسفك الدماء لمصر.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات