رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

وفد تركي يزور «إسرائيل» غدًا في مؤشر لتحسين العلاقات

رصد موقع (nrg) الإخباري الإسرائيلي بوادر تحسن وانفراجة في العلاقات الإسرائيلية-التركية، بعد ما نشره عن استئناف إسرائيل صادراتها العسكرية إلى تركيا، ذكر الموقع أنه من المنتظر أن يصل وفد سياسي تركي غدًا الاثنين إلى إسرائيل.يأتي ذلك لأول مرة منذ اندلاع الأزمة في العلاقات بين البلدين، فيما سيرأس الوفد التركي البروفيسور جيفان ساك، رئيس معهد بحوث اتحاد رجال الصناعة والتجارة التركي.وذكر الموقع أنه خلال الزيارة سوف يلتقي ساك مع نائب الوزير أيوب قرا المسئول عن التعاون الإقليمي، وسيحاول دفع تنمية المنطقة الصناعية التي من المتوقع إقامتها في منطقة معبر جلبوع بالقرب من جنين.وفي البداية من المفترض أن يقام المركز الصناعي على مساحة 1300 دونم، على أن يتم توسيعه لاحقاً. وقد تم شراء هذه الأرض من الفلسطينيين بمبلغ 10 مليون دولار. ومن المقرر أن يستثمر الأتراك مبلغ 100 مليون دولار في هذا المشروع.ووحسب الموقع فقد تمت المبادرة لهذا المشروع الصناعي الضخم بالتعاون بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وإسرائيل، وسوف تتمتع منتجات هذه المنطقة الصناعية بإعفاء ضريبي كامل في الولايات المتحدة.وفي إطار المشروع أعربت أنقرة عن استعدادها لنقل خطوط انتاج في عدد من مصانع السيارات الكبيرة لديها إلى المنطقة الصناعية الجديدة، وذلك بهدف دعم الاقتصاد الفلسطيني.وأشار نائب الوزير قرا - الذي نشر مكتبه نبأ الزيارة - إلى أن هذه المشروع يعد إنطلاقة، وأنه سوف يدعم الاقتصاد الفلسطيني ويسهم في ترميم العلاقات بين إسرائيل وجيرانها لاسيما مع تركيا، كما سيعظم التعاون التجاري والاقتصادي في الشرق الأوسط".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات