رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«المصريين الأحرار»: النور يراوغ في الانتخابات للتهرب من انتهاكاته

استنكر المهندس جورج جميل، القيادي بحزب المصريين الأحرار، ومرشح الحزب بدائرة المطرية، ما نُشر عنه، وعن الحزب بالعديد من الصحف، والمواقع الإلكترونية الإخبارية، في بيان لحزب النور قال فيه إنه قد دشن لجانا لمراقبة، ومتابعة نشاطات المرشحين بأغلب الدوائر، مُدعيًا أن المرشح، والحزب قد استغلا دور العبادة -الكنيسة- في الدعاية الانتخابية.وكشف جميل في بيان له، أن حزب النور يقوم بمناورة انتخابية سياسية لإبعاد الأنظار عن انتهاكاته، موضحًا أن رحلة الكنسية التي تحدث عنها النور لم تكن لها أي علاقة بالانتخابات، وكانت لدير الأنبا بولا، ودير الأنبا أنطونيوس بسلسلة الجبال الساحلية بالبحر الأحمر.وأوضح أن ارتداءه زي الشماس خلال الصلاة بكنيسة دير الانبا بولا شأن ديني ليست له اي علاقة بالسياسة، قائلًا: «لقد رُسمت شماسًا بالكنيسة على يد الانبا بسنت بكنيسة العزراء المطرية منذ ٣٢ عاما، وٲشارك بصلاوات الكنيسة اسبوعيًا، وعلاقتي بربي وشعائري الدينية ليست مشاعًا لأحد او تجارة بالدين انتخابيًا كما يدعي حزب النور اوكما يفعل النور باستخدام الدين في الدعاية الانتخابية له، واستغلال السلع التموينية بتوزيعها للدعاية لهم، وحزب النور أخطأ في زي لكهنوت الذي لا يعرف عنه شيئا، فأنا ارتديت زي الشماس بالكنيسة وليس زي الكهنوت».واستكمل جميل قائلًا: "الرحلة حضر بها العديد من الشباب المسلمين وعلى رأسهم الكاتب الصحفي عبد الرحمن حسن والناشط السياسي أحمد طارق الكردي، والناشط اسلام حماد، نظرًا لانها رحلة سياحية لمزار ومعلم سياحي ديني، ولم تكن مَغازلة للكنيسة التي انتمي لها دون اي انتخابات".كان المرشح جورج جميل قد اطلق سلسلة رحلات لدير الانبا بولا والانبا انطونيوس شارك بها اكثر من 1000 مسيحي والعديد من المسلمين كرحلات سياحية دينية، وكان قد ارتدى خلال القداس بدير الانبا بولا زي الشماس وادى الشعائر الدينية بالزي الكنسي.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات