رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

مدير المخابرات الأفغانية يعتذر إلى الأمة عن سقوط قندوز في قبضة 'طالبان'

قدم رحمة الله نبيل مدير جهاز المخابرات الأفغاني اليوم الاربعاء، اعتذارا إلى الامة الأفغانية عن حدوث هجوم "قندوز"، وذلك في حديث أمام مجلس النواب الذي استدعاه للادلاء بشهادته بخصوص سقوط الاقليم الشمالي في قبضة حركة طالبان المتشددة. وقال نبيل إن مسلحي طالبان طوقوا مناطق هناك لكن القوات الحكومية لم ترد لأسباب غير معلومة، مشيرا إلى أن حادث قندوز ليس شيئا جديدا وأن المخاوف بشأنه كانت موجودة من قبل وأنه تلقى معلومات تشير إلى أن مقاطعتي تشاردارا و وداشتيراشي قد تصبحان معقلين للارهاب. وأضاف نبيل أن طالبان أقامت مراكز تعليمية في هاتين المنطقتين وأنه أبلغ ممثلي هاتين المنطقتين أنه إذا لم يتم اتخاذ رد حازم فسوف تتحولان إلى مركزي إرهاب عالميين. وكانت طالبان قد شنت هجوما منسقا على مدينة قندوز من ثلاثة أو أربعة جهات في وقت متأخر من يوم الاحد الماضي وفي غضون الساعات الاولى من يوم الاثنين سيطروا بالكامل على مناطق عديدة في المدينة. وأطلقت القوات الامنية مدعومة بغارات جوية أمريكية عملية امنية واسعة النطاق لاستعادة السيطرة على المدينة من طالبان. وقال مسؤولون في الحكومة المحلية إن طالبان تكبدت خسائر ثقيلة بينما تشير تقارير أخرى إلى أن عشرات من قوات الامن والمدنيين قتلوا أو أصيبوا منذ بدء الازمة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات