رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

'كي مون': التصدي للإرهاب في صميم عمل الأمم المتحدة

أكد الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أن التصدي للتهديد المتزايد الذي تشكله الجماعات المتطرفة العنيفة، مثل تنظيم داعش، هو في صميم مهام الأمم المتحدة، ويتطلب استجابة موحدة.وفي اجتماع رفيع المستوى عقدته الولايات المتحدة، على هامش أعمال المداولات العامة للجمعية العامة، قال كي مون: "تشكل الجماعات المتطرفة العنيفة - بما في ذلك داعش وبوكو حرام - تهديدا مباشرا للأمن الدولي، وتستهدف النساء والفتيات بلا رحمة، وتقوض القيم العالمية للسلام والعدالة والكرامة الإنسانية".وأضاف أن "هذا التهديد يتنامى" مشيرا إلى معلومات تفيد بحدوث زيادة بنسبة 70 في المائة في عدد المقاتلين الإرهابيين الأجانب من أكثر من مائة دولة في المناطق التي تشهد صراعات.وضمت قمة القادة لمكافحة التطرف العنيف، التي استضافها الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ممثلين من أكثر من مائة دولة، وأكثر من 20 مؤسسة متعددة الأطراف، ونحو 120 منظمة من منظمات المجتمع المدني من أنحاء العالم، والشركاء من القطاع الخاص.وقال الأمين العام، الذي يعتزم تقديم خطة عمل شاملة لمنع التطرف العنيف في مطلع العام المقبل إلى الجمعية العامة، " إن التعامل مع هذا التحدي هو في صميم رسالة الأمم المتحدة، ويتطلب استجابة موحدة".وأضاف: "ينبغي أن يكون هدفنا تجاوز مكافحة التطرف العنيف إلى الحيلولة دون حدوثه في المقام الأول".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات