رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

وزيرا الطيران والسياحة يبحثان تنشيط الحركة بالمدن السياحية

عقد الطيار حسام كمال، وزير الطيران المدنى، وهشام زعزوع، وزير السياحة، اجتماعا مشتركا الساعات الماضية بمقر وزارة الطيران المدني لدفع جهود الوزارتين فى تنشيط الحركة بالمدن السياحية المصرية وفتح خطوط طيران جديدة لدعم حركة السياحة الوافدة إلى مصر.جاء ذلك فى بيان إعلامى أصدرته وزارة الطيران المدنى اليوم، الجمعة، وشارك فى الاجتماع خالد عبد المنعم، نائب رئيس سلطة الطيران المدنى، والطيار عادل محجوب، رئيس الشركة المصرية للمطارات، وإلهامى الزيات، رئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية، ومحمد أيوب، رئيس غرفة المنشآت الفندقية، ورؤساء مجالس إدارات وممثلو مصر للطيران وشركات الطيران المصرية الخاصة وممثلو غرفة شركات ووكلاء السفر والسياحة ولفيف من قيادات وزارتى الطيران والسياحة. وخلال اللقاء، استعرض وزيرا الطيران والسياحة خطة عمل الوزارتين خلال المرحلة المقبلة وكيفية الاستفادة من تفعيل شبكة خطوط مصر للطيران وتكاملها مع شركات الطيران الخاصة للمساهمة في تنشيط حركة السياحة والسفر لمصر وتعويض الانخفاض في حجم الحركة السياحية الوافدة عبر المطارات المصرية، خاصة المطارات السياحية مثل شرم الشيخ والغردقة والأقصر وأسوان من خلال تقديم منتج سياحي متكامل واطلاق مبادرات مشتركة تحفز السائح العربي والأجنبي لزيارة مصر.وقد استمع الوزيران لآراء ومقترحات ممثلي شركات الطيران واتحادات الغرف السياحية والمنشآت الفندقية بشأن تنشيط حركة النقل الجوي والسياحة عبر المطارات المصرية، وقد تم الاتفاق على دراسة برنامج تحفيز شركات الطيران المصرية لتسيير رحلات منتظمة من بعض النقاط الخارجية إلى المقاصد السياحية بمصر. وفي هذا الصدد، أكد وزير الطيران المدني على تقديم جميع التسهيلات اللازمة لشركات الطيران المصرية من أجل فتح خطوط جديدة تماشيا مع توجهات الدولة في دعم القطاع السياحي، ووفقا لمتطلبات سوق السياحة والسفر والبدء في تنفيذ خطة عمل من خلال التنسيق بين شركات الطيران المصرية وقطاع السياحة لتقديم دراسة وافية عن متطلبات الأسواق الخارجية وحجم الحركة السياحية الوافدة من الدول العربية والأوروبية، خاصة منطقة أوروبا الشرقية.ومن جانبه، أعلن وزير السياحة عن خطة وزارة السياحة في الفترة الحالية، والتي تقوم على إطلاق مبادرات وحملات ترويجية لجذب السائحين اعتبارا من شهر ديسمبر المقبل من خلال كبرى شركات العلاقات العامة والتسويق حول العالم والتركيز على منطقة أوروبا الشرقية ودول المغرب العربي والصين، والتي تمثل أسواقا واعدة للسياحة المصرية، خاصة أن الحركة الجوية على هذه المناطق تشهد طلبا متزايدا وإطلاق حملة للترويج بأسعار تفضيلية لتنشيط السياحة العربية بالتزامن مع تنشيط السياحة الداخلية، خاصة مع بداية موسم الأعياد والإجازات في شهري ديسمبر ويناير وكذلك الإسراع في الاتصال بمختلف الدول لتعديل قراراتها بتعليق الرحلات الجوية إلى مدينة شرم الشيخ، كما أعرب زعزوع عن سعادته بقرار تسهيل منح دول المغرب العربي تأشيرات لمواطنيها بزيارة مصر.وأكد أن هناك تنسيقا كبيرا يتم حاليا مع وزارتي الخارجية والداخلية لتنفيذ قاعدة بيانات تعمل على تيسير منح التأشيرات للأشقاء العرب والأجانب المقيمين بدول الخليج العربي.وعلى مستوى تنشيط السياحة الداخلية، أثنى وزيرا الطيران والسياحة على مبادرات بعض الشركات والهيئات المصرية بتنظيم رحلات إلى مدينة شرم الشيخ وكذلك إقبال الكثير من المصريين على حملة شرم الشيخ في قلوبنا والاستفادة من البرامج السياحية التي تقدمها وزارتي الطيران والسياحة في هذا الصدد، كما تم الاتفاق على مد برنامج حملة مصر في قلوبنا إلى مدينتي الأقصر وأسوان والاستمرار في تقديم برنامج سياحي مخفض شامل تذاكر الطيران والإقامة والانتقالات.وفي نهاية الاجتماع، أعرب الجميع عن سعادتهم بهذا اللقاء الذي رسم ملامح التحرك الفوري لتنشيط حركة السياحة والطيران في الفترة المقبلة والاتفاق على وضع أجندة واحدة لتخطي هذه المرحلة كون السياحة والطيران وجهين لعملة واحدة.وطالب الحضور بضرورة انعقاد هذا الاجتماع بصفة دورية للوقوف على نتائج الأعمال ووضع حلول سريعة لأي متغيرات تطرأ على الساحة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات