رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«فورين بوليسي» تدمير حقول داعش للنفط ليست حلاً لمحاربة الإرهاب

قدم موقع «فورين بوليسي» تحليلاً جديداً حول الاوضاع في سوريا، تحديداً ضد داعش، ومصادر توميلة، خاصة حقول النفط التي يتحلها التنظيم.جاء في التقرير الذي عنوانه «تدمير حقول بترول داعش ليست الحل» أن تدمير القوات الأمريكية للحاويات التي تحمل بترول داعش ومواقع الحقول النفطية التي يملها، ليس الحل الامثل لتدمير مصدر داعش من التمويل، وإنما يجب أخذ بعض الإجراءات الأخرى ضد التنظيم.وأكمل «ديفيد فرانسيس»، كاتب التقرير حديثة، «رغم تكثيف الغارات من القوات الأمركية والقوات المتحالفة ضد داعش في العراق والشام، إلا ان التنظيم لازال يمتلك الكثير من الأدوات الأخرى التي تمكنه من الحصول على الأموال غير البترول»في يوليو الماضي، قال «دانيال جلاسر» مساعد وزير الخارجية الامريكي لشئون تمويل التنظيمات الإرهابية، ان الاموال التي يحصل عليها التنظيم تأتي في الغالب من البنوك التي تم الإستيلاء عليها في العراق وسوريا، ولكن هناك طريقة أخرى لحصول التنظيم على الاموال، منها الإبتزاز الذي يقوم به ضد المدنيين للحصول على الأموال، ونتيجة لذلك تم نزوح ما يقرب من 8 مليون مواطن عراقي حى ذلك الوقت.وأضاف «جلاسر» أن التمويل الذي يأتي جراء مصافي البترول هو المصدر الثالث لتمويل التنظيم، مما يدل على أن الضربات الجوية الأمريكية والحلفاء لا تؤثر بشكل كبير على التنظيم، وإنما هي مجرد طلعات مجردة من الجدية في محاربة داعش.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات