رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

أكبر منظمة للمسلمين تنتج فيلم ضد «الفاشية الإسلامية»

على خلفية التهديدات وحوادث القتل والدمار والتخريب في الكثير من الأماكن التي تسيطر عليها الفاشية الإسلامية، من أشخاص لا يجيدون فهم الدين بشكل صحيح ويقومون بتكفير كل من يخالفهم، قامت أكبر منظمة للمسلمين في إندونسيا بإنتاج فيلم للرد على كل تلك الأعمال.وقالت المنظمة الإندونيسية التي تحتوي على أكثر من 50 مليون مسلم في إندونسيا أن الهدف من الفيلم هو تغير الأفكار المتطرفة والعمل على الرد عليها، من خلال تحسين صورة الإسلام، وتغير المفاهيم الخاطئة لدى العديد من الأفراد.ويتضمن الفيلم في بدايتة مشهد لشخص يتم قتله بالرصاص في رأسه ويقع في نهر ويقول الراوي في المشهد أن هناك أشخاص لديهم جسد بلا عقل وهناك من لديهم عقل ولا يقومون بإستغلاله، توبيخاً للفرد الذي قتل الآخر نتيجة لفكرة التكفير التي لديه، ويكمل حديثة «هناك الكثير من حفظة القرآن ولا يعلمون ما فيه»وأوضحت المنظمة الإندونيسية تعليقاً على الفيلم، أنه يأتي للرد على داعش في المقام الأول، وأيضاً لإيضاح ان حفظ القرآن يختلف كثيراً عن إدراك معانيه وتعاليمة التي هي من أسمى معاني الأخاء والمودة في العالم.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات