رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«العلمانى المصرى» يعلن تضامنه مع «ناعوت» ضد حكم حبسها

أكد الحزب العلماني المصري – تحت التأسيس - تضامنه مع الكاتبة والأديبة فاطمة ناعوت بعد الحكم الصادر ضدها بالسجن 3 سنوات وغرامة 20 ألف جنيه، في تطبيق جديد للمادة 98 ومن قانون العقوبات، والتي وصفها الحزب بأنها "أصبحت سيفا مسلطا على المفكرين والباحثين والمبدعين، يستخدمها راغبي الشهرة وأصحاب الفكر المنغلق من أجل تكميم أفواه المخالفين لهم في الرأي والفكر".وطالب الحزب أعضاء مجلس النواب المصري بسرعة التحرك من أجل إلغاء هذه المادة التي تتسبب في تشويه سمعة مصر أمام العالم بتصويرها كدولة تقمع حرية الرأي والتعبير وتسجن الكتاب والمفكرين،وهو ما يستخدمه أعداء الأمة المصرية من أجل ضرب مصر والإساءة للدولة المصرية، في هذا الوقت العصيب التي تعيشه أمتنا.وأكد الحملة قالا:"لقد آن الأوان لوقف هذه الحملة الشرسة على المثقفين التي يشنها دعاة الظلام والانغلاق باستخدام هذه المادة من أجل بناء مصر الحداثية.التي لا تفرق بين أبنائها على أساس الدين أو اللون أو العرق أو الجنس أو الفكر، دولة القانون والمواطنة، آن الأوان أن نتحد جميعا من أجل تحرير العقل المصري من قيوده لتحقيق النهضة المصرية المنشودة".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات