رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

السيسي : إذا كان سد النهضة حق لإثيوبيا في التنمية فالنيل حق لنا في الحياة

قبل تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي السيسي الحكم، كان أثيوبيا أعلنت عن وصول نسبة الانشاءات فى سد النهضة لـ 32%.وفي أول تصريح للسيسي: إذا كان سد النهضة حق لإثيوبيا في التنمية فالنيل حق لنا في الحياة، تلي هذا التصريح، تصريح أخر من وزير الدفاع الإثيوبي يؤكد فيه أن بلاده جاهزة للرد على أي عمل عسكري، وبعد إعلان الصين وإيطاليا والاتحاد الأوروبي وقف تمويل «السد»، أعلنت أديس أبابا نيتها استئناف المفاوضات مع مصر والسودان حول السد والتي مازالت مستمرة حتى الآن.فى مارس الماضى، وقع السيسي وميريام ديسالين رئيس وزراء أثيوبيا وعمر البشير رئيس السودان وثيقة عرفت باسم "اتفاقية المبادئ"، هذه الوثيقة التى قال عنها الخبراء القانويين والمياه عن أنها إعلان تنازل عن حقوق مصر المائية، وأنها صك المشروعية الذى حصلت عليه إثيوبيا دون جهد. وخلال عام من حكم السيسي، عقد جلسة حوارية بين زعماء الدول، وجولتين من المباحاثات السداسية بين البلدين، وثلاث جولات بين وزراء المياه؛ ولكن النتيجة أن سد النهضة، ذلك الحلم الإثيوبي البعيد أصبح "على بعد خطوات بسطية.يذكر أن إثيوبيا تمتلك حاليًا 19 سدًا مائيًا معظمها لتوليد الكهرباء منها خمسة على مجرى النيل مباشرة.. وتنوى بناء ثلاثة سدود أخرى عقب الانتهاء من سد النهضة مباشرة

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات