رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

الجامعة العربية: قضية اللاجئين الفلسطينيين أمن قومي

شدد الدكتور سعيد أبو علي مساعد الأمين العام لجامعة الدول العربية اليوم على أن قضية اللاجئين الفلسطينيين تعد "قضية أمن قومي عربي ولا يجوز العبث بها"..داعيا الدول العربية إلى ضرورة الوقوف وقفة جادة تجاه المحاولات الرامية لإنهاء هذه القضية.جاء ذلك خلال الاجتماع التنسيقي للدول العربية المضيفة للاجئين الفلسطينيين الذي عقدته دائرة الشئون الفلسطينية التابعة لوزارة الخارجية وشئون المغتربين الأردنية اليوم في عمان بمشاركة وفود من مصر، وسوريا ولبنان وفلسطين إضافة إلى الأردن ووفد من جامعة الدول العربية تمهيدا للمشاركة في اجتماعات اللجنة الاستشارية لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) التي تبدأ غدا الاثنين وتستمر لمدة يومين.وأكد أبوعلي، أهمية هذا الاجتماع لما يشكله التنسيق من أهمية كبيرة في ضوء المخططات التي تجري لإنهاء قضية اللاجئين الفلسطينيين..مثمنا دور الأردن الكبير في تحمل أعباء استضافة عدد كبير منهم.ومن جهته..أفاد مدير عام دائرة الشئون الفلسطينية محمود العقرباوي بأن الاجتماع يهدف إلى توحيد المواقف إزاء العديد من الموضوعات التي ستبحثها الاجتماعات بما يكفل تحسين أوضاع اللاجئين في مناطق عمل الوكالة، والتخفيف من الأعباء الملقاة على الدول المضيفة ودعم وكالة الغوث الدولية بما يضمن قيامها بمهامها واستمرار عملها وفق قرار إنشائها.وقال العقرباوي" إن الاجتماع ينعقد، والمنطقة تمر بظروف سياسية صعبة، مشيرا إلى أن ما سيتمخض عنه سيكون له تأثير قوي أمام الدول المانحة خصوصا إذا خرج الاجتماع بموقف موحد للدول العربية، رافضا في الوقت ذاته أي أسباب من شأنها أن تعيق عمل الوكالة الدولية".وبدوره..أكد مدير دائر اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية زكريا الآغا ضرورة أن يكون هناك موقف عربي قوي لمواجهة مستجدات التطورات المتعلقة بتقليص خدمات الوكالة المختلفة، قائلا" إنه لا يمكننا أن نقبل بأي تقليص لخدمات الوكالة تحت أي ظرف إذ أن المسئولية تقع على عاتق منظمة الأمم المتحدة في إيجاد التمويل، والدعم المالي اللازم لاستمرار الوكالة في عملها".وتناول الاجتماع أوضاع مناطق عمليات وكالة الغوث الدولية الخمس، وآثارها على الدول المضيفة، والوضع المالي للوكالة للعام 2016 واستراتيجية وكالة الغوث الدولية لحشد الموارد إضافة إلى رسالة رئيس اللجنة الاستشارية الموجهة إلى المفوض العام لوكالة الغوث الدولية.ويبلغ إجمالي عدد اللاجئين الفلسطينيين في مناطق عمليات الأونروا (الأردن – سوريا – لبنان – الضفة الغربية وقطاع غزة) ما يزيد على 6ر5 لاجئ منهم مليونان ونحو 200 ألف لاجىء في الأردن (نحو 400 ألف منهم فقط يعيشون في عشرة مخيمات

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات