رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

«نائب طهطا»: لا نوافق على موازنة مالية لا تعترف و لا تلتزم بالاستحقاقات الدستورية

طالب النائب مصطفى سالم وكيل لجنة الخطة والموازنة وعضو مجلس النواب عن دائرة طهطا بسوهاج، خلال كلمته التي ألقاها اليوم، اثناء انعقاد جلسة لجنة الخطة والموازنة بحضور الدكتورعمرو الجارحي وزير الماليه والدكتور أشرف العربي وزير التخطيط الدكتور احمد عماد الدين راضي وزير الصحة بضرورة قيام الحكومة بتقديم بيان تفصيلي للجنه بحجم المنح والمساعدات الخارجية التي حصلت عليها الدولة خلال الـ 3 سنوات السابقة وبيان أوجه انفاق واستخدام هذه المنح.كما طالب سالم ايضًا وزير المالية الدكتورعمرو الجارحي بضرورة بيان أسباب انخفاض الدعم الخاص ببنود الكهرباء والمياه بموازنة العام المالي 2016 2017 المعروضة على المجلس، وايضاح أسباب ذلك وهل هذا يعني ان هناك زيادة في اسعار الكهرباء والمياه مما ترتب عليه خفض الدعم من عدمه ؟ وهل الحكومة راعت الزيادة الطفيفة في الدخول والاجور الخاصة بالمواطنين والتي لا تتحمل الزيادة الرهيبه في اسعار السلع والخدمات ؟، واكد ان على الحكومة إعادة النظر في خفض الدعم الخاص بالكهرباء والمياه.و اشار سالم في كلمته ان الموازنة تتضمن بنود حماية البيئة والحماية الاجتماعية مطالبًا وزير المالية لإيضاح ما تقصده هذه البنود وأسباب نقص الأعتمادات الخاصة بها خلال الموازنة الجديدة.و انتقد سالم عدم قيام الحكومة بتقديم البيان المالي طبقًا للتوزيع الجغرافي للموازنة للتحقق من التوزيع العادل للإنفاق والإستثمار بين كل المحافظات خاصةً وان محافظات الصعيد كانت وما زالت مظلومة في الحصول على الاعتمادات المالية الكافيه لحل مشاكلها وزيادة الاستثمار بها لخلق فرص عمل جديدة لأبناء محافظات الصعيد.و أكد سالم ان الموازنة المعروضة على اللجنة لا تلتزم بالاستحقاقات الدستورية والتي جاءت في المواد ارقام 18، 19، 21، 23 من الدستور والتي الزمت الدولة بتخصيص نسبة من الانفاق الحكومي لقطاع الصحة لا تقل عن 3% في حين ان قطاع الصحة بالموازنة المعروضة بلغت نسبته نحو 1.5 % من الناتج المحلي الأجمالي فضلًا عن التعليم العام والجامعي الذي يجب ان لا تقل نسبته عن 6% في حين ان الموازنه المعروضة خصصة لهم 3.2% فقط من الناتج المحلي الأجمالي.و ذكر سالم في كلمته انه وجميع اعضاء المجلس لا يستطيعون الموافقة على موازنة مالية لا تعترف ولا تلتزم بالاستحقاقات الدستورية.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات