رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

التفاصيل الكاملة لـ خطاب الرئيس السيسى في حفل إفطار الأسرة المصرية

شارك الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم، في حفل إفطار الأسرة المصرية الذي حضره عدد من أسر شهداء القوات المسلحة والشرطة وكذا الشباب وممثلون عن كل أطياف المجتمع. وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس ألقى كلمة وجه خلالها التهنئة للشعب المصري وشعوب الدول العربية والإسلامية بمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك، ووجه الرئيس تحية إجلال وتقدير باسم الشعب المصري لشهداء مصر الذين جادوا بأرواحهم دفاعًا عن الوطن، ومن بينهم الشهيد حسام جمال الذي افتدى الكمين الأمني وأنقذ أرواح 26 مجندًا من زملائه. ووجه الرئيس حديثه إلى والد الشهيد مؤكدًا أن الفقيد قدم حياته فداءً لـ90 مليون مواطن مصري وليس لزملائه فقط. وأشاد الرئيس بتضحيات شهداء مصر من رجال القوات المسلحة والشرطة والقضاء والمدنيين، موضحًا أن الشهادة تعد رسالة عظيمة يقدم من خلالها الشهداء أرواحهم لحماية الوطن ومنع الأذى والشر والضياع عن الملايين من أبناء الشعب. وأضاف المتحدث الرسمي، أن الرئيس نوَّه خلال كلمته إلى جسامة التحديات التي تشهدها المرحلة الحالية والتي تفرض مواجهتها بكل السبل، مشددًا على أهمية التكاتف والاصطفاف الوطني إعلاءً لمصلحة الوطن التي يجب وضعها نصب أعيننا حتى يسود مصر الأمن والاستقرار والرخاء. وأشار الرئيس في كلمته إلى القوانين التي صدرت مؤخرًا، موضحًا أنها تهدف إلى تحقيق مطالب المصريين وتحصين الدولة والحفاظ على كيانها ومؤسساتها، والحيلولة دون نجاح المخططات التي تستهدف تثبيط عزيمة المواطنين وزعزعة أمن واستقرار البلاد. وأكد الرئيس أهمية التعاون والتكاتف بين الدولة والشعب من أجل النجاح في تحقيق الأهداف التي يصبو إليها الشعب المصري. ودعا الرئيس إلى الالتزام بالموضوعية وتحري الدقة في نقل ونشر المعلومات، وذلك حفاظًا على الروح المعنوية لأبناء الشعب وكذا لرجال القوات المسلحة والشرطة في مواجهة حروب الجيل الرابع التي تستغل وسائل الاتصال والتكنولوجيا الحديثة في شن حرب نفسية تستهدف تحطيم معنويات الشعوب وبث الإحباط في نفوس مواطنيها. وذكر السفير علاء يوسف أن الرئيس أشار إلى إصدار قانون تقسيم الدوائر الانتخابية، مؤكدًا اعتزام الدولة إجراء الانتخابات البرلمانية قبل نهاية العام الجاري، ووجه الرئيس حديثه إلى أبناء الشعب المصري مطالبًا إياهم بحُسن اختيار أعضاء مجلس النواب الجديد بكل تجرد، أخذًا في الاعتبار المهمة الجسيمة الملقاة على عاتقهم في مجاليّ الرقابة والتشريع، فضلًا عن ضمان استخدامهم الرشيد للصلاحيات الواسعة التي أقرها الدستور للبرلمان الجديد. وأشار الرئيس في كلمته إلى الاهتمام بمشاركة أكبر عدد ممكن من كل أبناء مصر ومن مختلف ربوعها في حفل افتتاح مشروع قناة السويس الجديدة في السادس من أغسطس المقبل ليشهدوا ثمار جهودهم ومساهماتهم في هذا المشروع وتحقق أحلامهم على أرض الواقع. وفي ختام كلمته، أكد الرئيس أن الدولة المصرية تتخذ من التعمير والبناء نهجًا أساسيًا وتنبذ العنف والقتل والتدمير، وتنشد الخير والسلام لكافة الدول والشعوب، منوهاً إلى ثقة شعبها في أن الله سبحانه وتعالى سيكتب لمصر كل الخير والتوفيق والتقدم.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات