رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

الشرطة الفرنسية تكشف هوية منفذي هجوم الكنيسة

كشف محققون فرنسيون عن هوية الرجل الثاني المتهم بالمشاركة في عملية حصار كنيسة وقتل قسّ مسيحي، شمال فرنسا، أول أمس الثلاثاء، وذكر المحققون أن اسمه عبد الملك بيتيجان، ويبلغ من العمر 19 عامًا.وقالت السلطات الفرنسية، إن عبد الملك كان معروفًا لديها، كما غنه حاول السفر في وقت سابق إلى سوريا. إلا أنه لم تكن لديه أية سوابق مع الشرطة الفرنسية.وكانت الشرطة الفرنسية قد أعلنت في وقت سابق عن هوية أحد المهاجميّن الاثنين، وهو عادل كرميش البالغ من العمر 19 عاما، وتقول تقارير إن الشرطة عثرت في مسكن كرميش على بطاقة هوية تعود لعبدالملك بيتيجان المقيم في آي لي بان شرقي فرنسا.ونشر تنظيم "داعش" شريط مصوّر، يظهر فيه منفذا العملية الإرهابية وهما يبايعان التنظيم. ويذكر ان هجومًا على كنيسة في بلدة سانت اتيان دو روفراي القريبة من مدينة روون شمال غربي فرنسا، أخذ مكانه يوم الثلاثاء، وأسفر عن مقتل القس جاك هاميل البالغ من العمر 86 عاما واصابة مصل بجروح بليغة، وقامت الشرطة بقتل المهاجمين.

× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات