رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«ستر البنات.. طريق للممات».. جهاد سعد يحارب «زواج القاصرات»

حين يترجم الفن للتعبير عن القضية.. في إطار الاحتفال بالشهر البرتقالي الذي يشمل اليوم الدولي لمناهضة العنف ضد المرأة ، يتسارع الفنانون والمبدعون من كل المجالات لتعبير عن رفضهم لكافة أشكال العنف الممارس ضد النساء.جهاد سعد، مؤسس صفحة روبابيكيا للتصوير الفوتوغرافي، واحد ممن حاول بعدسته أن يقدموا قصة مصورة عن أحد أبرز الانتهكات اللمارسة ضد الناس وهي "زواج القاصرات"، تحت شعار«زواج القاصرات الطريق إلى الخروج من الحياة »، والتي لاقت استحسانًا من قبل الجمهور.وتحدث جهاد عن قصته المصورة التي تناولت زواج القاصرات، أنه وقع اختياره على الموضوع لكونه من أبرز أشكال العنف الممارس ضد المرأة، وتعديًا على حقوق الطفلة من تعليم وترفيه ورعاية في كنف الوالدين، بالإضافة إلى ما يترتب عليه من اَثار جسيمة على صحتها النفسية والجسدية، ويتابع عبر حسابه الشحصي "فيس بوك" وقال إن التحضير لجلسة التصوير استغرق شهرين، وتتوصل إلى فكرته في ظل انتشار الظاهرة من وسائل الإعلام التي تداولت خطوبة طفلين الدقهلية وزيجات أخرى، مشيرًا إلى أنه استعان بفتاة قاصر في سن 17، لتكون بطلة القصة المصورة، وتميزت بقدرتها على إصدار التعبيرات والانفعالات الحقيقية بالصور، مؤكدًا أنه لم يستخدم سوى الروج الأحمر والكحل في التجميل، والذي يعكس براءة الطفلة.أوضح سعد أن قصته المصورة جاءت لتعبر عن القضية بشكل رمزي، فالعصا ترمز للرجل العجوز الذي يتم تزويجه للفتاة الصغيرة، أو بيعهن للأثرياء المنتشرين في مناطق الجيزة والحوامدية في موسم الصيف. أما الصورة التي حملت تعليقات عديدة عن الكفن الذي تلفحت به الفتاة، كان رسالة أخيرة لكل أسرة تفكر في تزويج بناتها وهن قاصرات، ومفادها أن الزواج ليس دنيا وحياة جديدة كما يتم الترويج وإقناع الفتاة، بل هو قتل وخروج لها من هذه الدنيا.وشدد علي ضرورة رفع الوعي الثقافي من خطورة زواج القاصرات، وتكاتف جهود المؤسسات المعنية بحقوق المرأة والطفل ومؤسسات الدولة علي حدا، وسن القوانين التي تقنن الظاهرة، ومراقبة مكاتب الأذنين والمحايين الذين يوثقون عقود الزواج القاتل للفتايات.وكشفت دراسة حديثة صادرة من وزارة الأسرة والسكان تؤكد أن نسبة زواج القاصرات في بعض المحافظات وصلت إلى 74% وكذلك دراسة أعدت بالتعاون بين وزارة التضامن ومنظمة اليونسيف، أشارت إلى أن حالات زواج القاصرات في مصر تزيد عن 40 ألف فتاة وأن مواليد هذه الزيجات وصلت إلى 150 ألف بينما تبلغ نسبة زواج القاصرات في مصر حوالي 11 في المئة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات