رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«نصر» و«عبدالعال» يزوران عدد من المشروعات التنموية بأسوان

قام الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، والدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، صباح اليوم الاثنين 30 يناير 2017م، بزيارة لمدينة أسوان، حيث كان فى استقبالهما اللواء مجدى حجازى، محافظ أسوان، لتفقد عدد من المشروعات التنموية، والتعرف على التحديات التى تواجه أهالى أسوان، واحتياجاتهم خلال الفترة المقبلة، فى اطار متابعة تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى، والتوصيات الصادرة عن المؤتمر الشهرى الثانى للشباب والذى عقد الجمعة والسبت بمدينة أسوان.وتوجه رئيس مجلس النواب ووزيرة التعاون الدولى، ونيفين جامع، أمين الصندوق الإجتماعى للتنمية، إلى نجع الحجر بمركز دراو، حيث زاروا مشروع تأهيل ترعة الجعافرة، الممول من البنك الدولى لصالح الصندوق الإجتماعى للتنمية بقيمة مليون جنية، وتنفذه الإدارة العامة للموارد والرى بمحافظة أسوان، ويساهم المشروع فى توفير عمالة يومية خلال فترة التنفيذ البالغة 4 شهور، والتقى رئيس مجلس النواب، والوزيرة، بعدد من الأهالى، والذين رحبوا بوجودهما، وطلب رئيس المجلس من الوزيرة، زيادة التمويل لتغطية الترعة بالكامل، وهو ما استجابت له فورا، مؤكدة أنه سيتم التنسيق مع الشركاء فى التنمية لسرعة توفير التمويل.وافتتح رئيس مجلس النواب بحضور الوزيرة ومحافظ أسوان، وحدة مرور دراو، وقاموا بعمل جولة فى الوحدة، والاطلاع على أحداث الوسائل التى تستخدم فى توفير خدمات المرور للمواطنين، ثم توجهها إلى المستشفى المركزى بإسوان.وأكد رئيس مجلس النواب، على أن زيارته بحضورالوزيرة إلى أسوان، من أجل الاستماع إلى احتياجات الأهالى والعمل بالتنسيق مع الحكومة على الاستجابة لها، مشيرا إلى أنه اتفق مع وزيرة التعاون الدولى على زيادة التمويل لتطوير المستشفى المركزى بالمحافظة، لتكون جاهزة لاستقبال كافة الحالات، وتضم أحدث الأجهزة.وأعرب عن فخره بانتمائه إلى صعيد مصر وخصوصا محافظة أسوان، مشيرا إلى أن الصعيد سيكون في قلب خطط التنمية وزيارة السيد الرئيس وعقد مؤتمر الشباب في اسوان له دلالة واضحة، وستشهد الفترة المقبلة توسعا أفقيا في مشروعات التنميةوقال:"انا سعيد جدا بالتواجد في مركز دراو مسقط رأسه"، موضحا ان افتتاح بعض المشروعات في اسوان مجرد بداية لكافة محافظات الصعيد ويحتاج إلى جهد الشباب وتكاتف المواطنينوأوضح أنه سيتم العمل على تطوير البنية التحتية والوحدات الصحية بالمحافظة، لافتا إلى أن هذه الزيارة تأتى عقب انتهاء المؤتمر الشهرى الثانى للشباب، وفى تحرك سريع من الحكومة ممثلا فى الوزيرة النشيطة الدكتورة سحر نصر، لبدء تنمية الصعيد بشكل متكامل، تنفيذا للقرارات الصادرة من السيد الرئيس فى نهاية المؤتمر، وأضاف:"أنه لأول مرة يأتى وزير ويزور هذا الاماكن الأكثر احتياجا فى أسوان".وأوضحت الدكتورة سحر نصر، أن حريصة من خلال زيارتها إلى أسوان بحضور رئيس مجلس النواب، هو الاستماع إلى احتياجات المواطنين، والتنسيق بين الوزارة والبرلمان من أجل العمل على توفير افضل مستوى معيشة لهم، خاصة أن هذه الزيارة تأتى بعد يومين من عقد المؤتمر الشهرى الثانى للشباب فى أسوان، والذى قرر فيه السيد الرئيس، عدة قرارات ابرزها إنشاء الهيئة العليا لتنمية جنوب مصر، بهدف الارتقاء بالخدمات العامة وتوفير فرص العمل، والتوسع فى نطاق إجراءات الحماية الإجتماعية، وتحسين مستوى جودة الحياة بالعصيد من خلال العمل على استمرار تكثيف الجهود فى مجالات الصحة والتعليم والنقل والإسكان، وهى مشروعات تعمل وزارة التعاون الدولى على توفير تمويلات ومنح لها بالتنسيق مع شركاء مصر فى التنمية.وأكدت الوزيرة على أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر هى أولوية بالنسبة للحكومة، والنمو لن يتم إلا أن يكون نمو شامل ومستدام، وبمشاركة كافة فئات المجتمع، مشيرة إلى أنها قررت تخصيص 30 % من التمويل المخصص للمشروعات الصغيرة والمتوسطة للصعيد، مشيدة بالمشروعات الناجحة التى قام بها شباب وفتيات اسوان وما يتمعون به من طموح ورقى.وأشارت الوزيرة، إلى أن الهدف الرئيسى للحكومة هو تحسين معيشة المواطن المصرى، موضحا أن مجلس النواب وافق منذ ايام على تمويل بقيمة 500 مليون دولار لتنمية الصعيد، حيث أن الحكومة تضع الصعيد على رأس أجندة العمل الوطنى من أجل تحقيق طفرة فى مجال التنمية به.وشددت الوزيرة، على أن اهم محاور نجاح البرنامج الاقتصادي هو أن يتم بالتوازي معه برنامج اصلاح اجتماعي قوي ولذلك التركيز بالأساس على المواطن المصري فالهدف هو تحقيق نمو شامل مستدام.وأعلنت الوزيرة عن أنها قررت بمناسبة اعلان السيد الرئيس عام 2017 عاما للمرأة زيادة المنح المقدمة لاقامة مشروعات لها لتصبح 50 %.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات