رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

الخارجية المصرية تدين الهجوم الإرهابي على مركز للشرطة في الجزائر

أصدرت وزارة الخارجية المصرية بيانًا تدين فيه بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الذي وقع مساء أمس الأحد والذي تبناه تنظيم داعش الإرهابي، مستهدفًا مركزًا للشرطة في مدينة "قسنطينة" شرقي الجزائر، والذي أسفر عنه سقوط عدد من الجرحى من أفراد الشرطة.وأعرب المتحدث باسم الخارجية المستشار "أحمد أبو زيد"عن خالص التمنيات بالشفاء العاجل للمصابين، مؤكدًا وقوف مصر وتضامنها الكامل حكومة وشعبًا مع الجزائر في مواجهة الإرهاب الآثم الذي يستهدف أمنها واستقرارها، وكذلك كل ما تتخذه من إجراءات لمواجهة أعمال العنف والإرهاب.وشدد أبو زيد على الموقف المصري الثابت القائم على ضرورة وجود رؤية شاملة وتنسيقا دوليا محكما لوقف انتشار الإرهاب، والحد من قدرته على جذب عناصر جديدة، وتجفيف منابع تمويله.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات