رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

علاء عابد يهدد وزير الخارجية بسحب الثقة منه

انتقد النائب علاء عابد، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، عدم قيام وزارة الخارجية بالرد الوافي على ما ورد في تقرير وزارة الخارجية الأمريكية من مغالطات حول حالة حقوق الإنسان في مصر، وجاء هذا التقرير قبل زيارة المرتقبة للرئيس عبد الفتاح السيسي للولايات المتحدة الأمريكية، مهددًا بتقديم استجواب ضد وزير الخارجية سامح شكري لسحب الثقة منه حال عدم إخطار اللجنة بردهم القوي حيال التقرير.وقال عابد، خلال اجتماع اللجنة: "كنت أتمنى أن يكون هناك رد قوي في كل نقطة تفصيلا بالحجة والأسانيد، إذ نعتبر أن دور وزارة الخارجية كالدفاع على الحدود"، محذرًا من التأثيرات السلبية التي قد تنتج عن هذه المغالطات والاتهامات أثناء زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى أمريكا.وأضاف: "لا يعقل أن يتوجه الرئيس إلى أمريكا دون الرد الواضح على هذا التقرير وما يحمله من مغالطات، علاوة عن إعداد تقرير شامل يستعرض جميع الإنجازات التي قامت بها مؤسسات الدولة، الرئاسة والحكومة والبرلمان ومستندات حول حجم الأعمال الإرهابية التي يتم تنفيذها واقتحام أقسام الشرطة والاغتيالات، لاسيما أن مصر تدافع عن العالم أجمع بالوكالة ضد الإرهاب". وتابع: "إن تقرير وزارة الخارجية الأمريكية التي انتقدت وضع حقوق الإنسان في مصر، وضعته الإدارة القديمة ( في إشارة إلى الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما)، والتي كانت لا تعرف سوى الحبر الأسود في تقريرها ضد مصر، وتتجاهل الإيجابيات الموجودة وتركز على السلبيات فقط"، مشيرًا إلى أن التقرير استند لمعلومات مرسلة وغير موثقة، وتجاهل الجهود الذي تبذلها الدولة من أجل الفقراء من خلال بناء مساكن لهم.وأوضح أن التقرير بالشكل الذي خرج عليه يدعم العمليات الإرهابية التي تنفذها هذه التنظيمات ضد الجيش والشرطة، خصوصا أنه وصف ما يحدث في سيناء بـ"القتل"، وتجاهل أن القوات المسلحة تدافع هناك عن الوطن.ونوه عابد إلى أن من ينظر إلى التقرير يشعر أن سوريا والعراق أفضل من مصر بسبب حجم المعلومات المغلوطة به.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات