رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

سحر نصر توقع اتفاقيات بقيمة 259 مليون يورو فى مجالات الطاقة

بحضور السيد المهندس، شريف اسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، وقعت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، صباح اليوم الاثنين 27 مارس 2017م، مع السيدة ، لورانس برتون موييه، المديرة التنفيذية للعمليات بالوكالة الفرنسية للتنمية، والسفير، اندرية باران، السفير الفرنسى لدى القاهرة، 4 اتفاقيات بقيمة 259 مليون يورو فى مجالات الطاقة والصرف الصحى والصحة.وحضر التوقيع كل من الدكتور، أحمد عماد الدين، وزير الصحة، والسيد أحمد كوجك، نائب وزير المالية للسياسات المالية، والمهندس حسن الفار، رئيس الجهاز التنفيذى لمياه الشرب، والسيدة مارى بيير لوازون، مديرة منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا بالوكالة الفرنسية للتنمية، والسيدة ستيفانى لافرنشى، مديرة مكتب الوكالة في القاهرة.وتضمنت الاتفاقيات، كل من تمويل لدعم برنامج الحكومة فى قطاع الطاقة بقيمة 175 مليون يورو لصالح وزارة المالية، ومنحة بقيمة 3 مليون يورو لتمويل برنامج الدعم الفنى لصالح وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، وتمويل بمشروع معالجة الحمأة الناتجة من محطة معالجة الصرف الصحى بالاسكندرية، بقيمة 50 مليون يورو، واتفاقين بقيمة 31 مليون يورو لتمويل مشروع دعم الرعاية الصحية الأولية.واستهلت الوزيرة، كلمتها بالتأكيد على العلاقات المصرية الفرنسية القوية على كافة المستويات السياسية والاقتصادية، وما تتسم به تلك العلاقات بخصوصية والتي تمثل أساسا متينا لانطلاقة نحو آفاق في مجالات التنمية للمشروعات في مختلف المجالات.وأوضحت الوزيرة، أن مشروع معالجة الحمأة الناتجة من محطة معالجة الصرف الصحى الشرقية بمحافظة الإسكندرية، يتمثل في توسعة محطة معالجة مياه الصرف شرق الإسكندرية عن طريق إنشاء وحدة لمعالجة الرواسب الطينية، مشيرة إلى أن من ضمن أهداف المشروع تمكين محطة معالجة مياه الصرف الصحي شرق الاسكندرية من مواجهة احتياجات الطاقة من خلال توليد الغاز الحيوي.وذكرت، أن التمويل المخصص لدعم برنامج الحكومة فى قطاع الطاقة، هدفه تحديث القطاع، ودعم الحوكمة فى قطاعى الطاقة والغاز، وتحقيق الاستفادة المثلى من الطاقة ولا سيما من منظور الطلب على الكهرباء، وتحسين إمدادات الطاقة من خلال دعم تنمية الطاقة المتجددة وتحسين شبكة الكهرباء.وأشادت، بالدور المهم الذي تقوم به الوكالة الفرنسية للتنمية باعتبارها الذراع التمويلى للحكومة الفرنسية- في تعزيز علاقات التعاون بين مصر وفرنسا منذ إنشاء مكتب الوكالة فى القاهرة فى يناير 2007، مؤكدة أن الدول الكبرى تدعم برنامج مصر الاصلاحى فقد قمنا بالتوقيع من بريطانيا اتفاق الشهر الجارى واليوم مع فرنسا وقريبا مع ألمانيا.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات