رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

هشام والي: نهدف لرفع مهارات طالب التعليم الفني والصناعي

تقدم النائب هشام والي، عضو مجلس النواب، باقتراح لوزير التربية والتعليم، الدكتور طارق شوقي، بخصوص ضرورة استغلال طلاب التعليم الفني والصناعي في أعمال التدريب بمقابل رمزي والاستفادة منهم وإعطائهم خبرة في سوق العمل.وأوضح والي، في بيان له، أن رفع مهارات طالب التعليم الفنى والصناعي الإنتاجية لسوق العمل من خلال التدريب العملي والاشتراك فى أعمال صيانة المدارس التابعة للمحافظة التى يتعلم بها الطالب بهدف خلق كوادر قادرة على غزو سوق العمل، والقضاء على البطالة.وأكد النائب أن اقتراحه جاء بناءً على عدة اعتبارات منها، أنه المسئولين عن التعليم الفنى فى مصر يتعاملون معه كأنه درجة ثانية بل ويعامل خريجوه كأنهم عمالة لا وجود لها ويمنع عنهم استكمال دراساتهم الجامعية إلا بشروط مجحفة يصعب على الكثير منهم تحقيقها، نظرا لأسلوب التعليم المتدني الذي تلقوه فى المرحلة الثانوية الصناعية أو ما بعده.وأشار إلى أن أحدث دراسات المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية حول قضايا التعليم فى مصر، والتى أجريت على 2035 طالبًا وطالبة فى 17 مدرسة للتعليم الفنى الصناعى بالقاهرة الكبرى، كشفت عن أن 42.8% من الطلاب يؤكدون أنهم سيلاقون حالة من تدني التقدير المجتمعي بعد التخرج و17.6% يكثرون الغياب من المدرسة، بسبب رؤيتهم أن التعليم الفني ليس له مستقبل مضمون و25.2% من أفراد العينة ذكروا أن اختيارهم للتعليم الفنى بمثابة وسيلة للهروب من الثانوية العامة.وأكد النائب أن هذا الاقتراح يوفر من موازنة الدولة أموالا باهظة تصرف على صيانة المدارس، ويؤدى إلى توفير ملايين مخصصة لصيانة المدارس، وسيساهم في رفع بند صيانة المدارس من مخصصات التعليم وتوجيهه فى شيء آخر يفيد فى العملية التعليمية.وأشار إلى أن هذا الاقتراح يوفر أيضًا على أولياء الأمور الثمن الباهظ للزى المدرسي، حيث إن الزى المدرسي مازال عثرة أمام أولياء الأمور نظرا للمغالاة فيه من جانب المصانع، في حين أن هذا المقترح يؤدى إلى توفير التكلفة وتوفير ثمن أجور العمالة بل يساعد أيضا فى خلق كوادر من صانعي الزي المدرسي.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات